القلعة نيوز:

في موقف مستغرب،  ببعض التصريحات التي تخرج من هنا وهناك بخصوص حادثة الملهى الليلي في اسطنبول، والذي سقط فيه عدد من الضحايا، غرّد رجل لبناني يدعى رمزي القاضي عبر "تويتر" معتبراً أنّ الضحايا لقوا المصير الذي يستحقّونه، لافتاً الى أنّهم "ماتوا في خمارة بعد ممارسة العربدة والسكر الشديد".
 

ودعا القاضي الى إنزال لعنة الله على الضحايا، قائلاً "الى جهنم وبئس المصير، الله يلعنهم ويخزيهم".
وقال أيضاً: "عرصات روحة بلا رجعة ماتوا سكرانين مع عربدة الى الجحيم"..ام تي في