القلعة نيوز -

أعلنت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية في المملكة العربية السعودية، اليوم الأربعاء، أنها توصلت إلى والدة الطفلة الرضيعة، المعذبة من قبل أبيها، ومقابلتها من قبل مدير فرع الوزارة، مؤكدة أنه سيتم اتخاذ كافة الإجراءات وفق نظام حماية الطفل من الإيذاء.

وعلق المتحدث الرسمي لوزارة العمل والتنمية الاجتماعية خالد أبا الخيل عبر حسابه الرسمي “تويتر” على القضية قائلاً: إنه تم الوصول لوالدة الطفلة ومقابلتها من قبل مدير فرع الوزارة، وسيتم اتخاذ الإجراء اللازم وفق نظام حماية الطفل من الإيذاء، بحسب ما أوردته صحيفة “الوئام”.

وكانت والدة الطفلة الرضيعة قد نشرت على موقع “تويتر” بضع تغريدات قالت فيها إن زوجها، أخذ منها طفلتها وهي بعمر شهر، وإنه اعتاد تعذيبها وإرسال المقاطع لها، مناشدة مساعدتها وإنقاذ طفلتها قبل أن ينفذ وعيده ويقتلها.

وأرفقت الأم مقطعي فيديو ظهر في أحدهما الأب، وهو يضرب الطفلة بكل قسوة، وفي الآخر ظهر وهو يخنق رقبتها ويطبق على أنفاسها بيده حتى كادت تلفظ أنفاسها، وقالت إنه يفعل هذا بها كي يحرق قلبها عليها، بعدما دبت الخلافات بينهما وانفصلا.

وانتشر  مقطعي الفيديو في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” عبر هاشتاغ #أم_تريد_بنتها_بحضنها، وتفاعل فيه المغردون مع قضية المرأة، مطالبين الجهات المختصة بإنصافها ومعاقبة الزوج، فيما تفاعلت محامية معها وأبلغتها أنها على استعداد للوقوف بجانبها دون مقابل لرفع دعاوى ضد الزوج.

كما تفاعل معها الفنان فايز المالكي وطالبها بالتواصل مع وحدة الحماية بحقوق الإنسان أو الخط الساخن لمساندة الطفل، فيما أكدت الأم لاحقاً أنها أبلغت بالفعل حقوق الإنسان شاكرة اهتمام المالكي.

وأوضحت الأم أنها سورية الجنسية من سكان المدينة المنورة ووالد طفلتها سعودي من مكة المكرمة، وأنها لا تستطيع إبلاغ الشرطة؛ لأن زواجها تم دون تصريح من وزارة الداخلية.