القلعة نيوز -

منذ فترة وجيزة، والرأي العام منهمك بموضوع اعتذار كل من القيصر كاظم الساهر، والنجمة شيرين عبد الوهاب والنجم صابر الرباعي عن المشاركة في برنامج "ذا فويس”، في ظل بقاء مصير النجوم الآخرين مبهماً، ما جعل الأنظار مشدودة وفي حال ترقب لأسماء المرشحين الجدد، الذين سينضوون تحت كنف هذا البرنامج المشهود له بالكفاءة وحسن اختيار المواهب الواعدة وصقلها بالثقافة الفنية التي تعيدنا إلى زمن الفن الأصيل .

وفي هذا السياق، جاء أمس تصريح النجمة نانسي عجرم خلال المؤتمر الصحفي الذي عُقد على إثر إحيائها حفلاً ضمن مهرجانات زحلة الدولية، ليضع حداً حول مصير مشاركتها ضمن برنامج "ذا فويس كيدز” إذ أكدت أن مكانها لا يزال محفوظاً في قناة إم بي سي التي تدرك تماماً كيفية اختيار الشخص الأنسب لاستلام هذه المسؤولية، لتعمد بعد ذلك إلى القيام باللازم.

 

 

وأكدت نانسي عجرم عدم انزعاجها من هوية الشخص الذي سيكون إلى جانبها ضمن لجنة التحكيم حتى لو وقع الخيار على الفنان محمد عساف، معتبرة أنه على الرغم من أن مسيرته قد بدأت منذ سنوات قليلة، إلا أن ذلك لا يلغي الجماهيرية التي يتمتع بها .

واستطردت بحديثها، لافتةً إلى أنها في بداياتها كانت تتمنى أن تحظى بدعم النجوم الأكثر شهرة، ما يرجح من احتمالية استمرار دعمها للفنان محمد عساف الذي لطالما حظي باهتمامها منذ إطلالته الأولى في برنامج "أراب آيدول”.

 

 

 

كلام النجمة نانسي عجرم جاء ليؤكد بطريقة أو بأخرى صحة الخبر، إذ إنها لم تنف نفياً قاطعاً تداول اسم الفنان محمد عساف لخوض غمار هذه التجربة الجديدة.

فقد شهد تداول اسم الفنان محمد عساف لانضمامه إلى لجنة تحكيم برنامج ” ذا فويس كيدز” انقسام متابعي هذا البرنامج بين مؤيد لمشاركته معتبرين أن السنوات القليلة التي تواجد فيها على الساحة الفنية قد صقلت معرفته وجعلته أكثر قدرة على اختيار المواهب الأنسب؛ كونه قد عايش هذه التجربة، في حين اعتبر آخرون أنه لمن المعيب انضمامه إلى لجنة التحكيم والجلوس إلى جانب نجوم يتمتعون بتاريخ فني زاخر بالنجاحات .