القلعة نيوز - نفى مكتب رئيس حركة حماس بقطاع حماس، ما تداولته بعض وسائل الاعلام بأن قطر تعارض المصالحة الوطنية الفلسطينية.

واكد رئيس المكتب يحيى السنوارأن "دور قطر الشقيقة في دعم صمود شعبنا الفلسطيني عامة وأهلنا في قطاع غزة خاصة في ظل الحصار الظالم كان ولا يزال دورا رياديا لن ينساه شعبنا".

وتاليا نص التصريح:


في ظل ما تناقلته بعض وسائل الإعلام حول ما ورد في لقاء رئيس الحركة بقطاع غزة الأستاذ يحيى السنوار مع الأطر الشبابية بأن قطر تعارض المصالحة الوطنية الفلسطينية أو أنها مستاءة من التقارب في العلاقة بين حماس ومصر الشقيقة أو أن هناك توترا في العلاقة بين الحركة وقطر هو أمر عارٍ عن الصحة تماما، ولم يرد ذكره في اللقاء نهائيا.

ومن الجدير ذكره أن دور قطر الشقيقة في دعم صمود شعبنا الفلسطيني عامة وأهلنا في قطاع غزة خاصة في ظل الحصار الظالم كان ولا يزال دورا رياديا لن ينساه شعبنا، حيث قامت قطر بالعشرات من المشاريع الإنسانية ومشاريع الإعمار والبنى التحتية؛ ما انعكس بصورة واضحة على مستوى الحياة، وهو ما شعر به شعبنا وساهم بصورة كبيرة في منع انهيار قطاع غزة خلال سنوات الحصار.

ونؤكد أننا لامسنا طيلة الوقت حرص قطر الكبير على تحقيق المصالحة الوطنية الفلسطينية وإنهاء الانقسام ومباركتها لكل الجهود الرامية لتحقيق ذلك.

مكتب رئيس حركة حماس في قطاع غزة

يحيى السنوار

الأحد: 22/أكتوبر/2017م

الموافق: 02/ صفر/1439ه