القلعة نيوز
تواصل اللجنة المحلية المنظمة لنهائيات كأس آسيا للسيدات بكرة القدم، التي يستضيفها الأردن بالفترة من 6-20 نيسان المقبل، تحضيراتها لتنظيم حفل قرعة البطولة، المقرر ظهر يوم السبت المقبل في مركز الحسين بن طلال للمؤتمرات في منطقة البحر الميت.

ويقام خلال الحفل مؤتمر صحفي يتحدث فيه الأمير علي بن الحسين رئيس اتحاد كرة القدم/ رئيس الهيئة التنفيذية للجنة المحلية المنظمة، وكذلك مويا دود عضو اللجنة التنفيذية للاتحاد الآسيوي، والمدير التنفيذي للجنة المحلية المنظمة فرح بدارنة، لتسليط الضوء على أهداف البطولة وأهميتها لكرة القدم النسوية، كما سيتم تناول العديد من الأمور التنظيمية المتعلقة بالبطولة.
وتحظى البطولة بمشاركة (8) منتخبات، هي: الأردن (المستضيف)، اليابان (حامل اللقب)، أستراليا، الصين، كوريا الجنوبية، فيتنام، تايلند والفلبين.
وسيتم تقسيم المنتخبات إلى مجموعتين، بحيث يتأهل صاحبي المركزين الأول والثاني إلى الدور قبل النهائي وبالتالي إلى نهائيات كأس العالم في فرنسا العام المقبل، فيما سيلتقي صاحبي المركز الثالث بكل مجموعة لنيل البطاقة الخامسة المؤهلة إلى المونديال.
واكتسى الأردن بخبرة تنظيمية كبيرة فيما يتعلق بالفعاليات الكبرى، حيث استضاف قبل أكثر من عام نهائيات كأس العالم للسيدات تحت 17 عاماً، ناهيك عن استضافة العديد من البطولات الإقليمية طوال السنوات الماضية.
وكان الأردن نال شرف استضافة كأس آسيا شهر أيلول من العام الماضي، وتم الإعلان عن ذلك خلال اجتماع اللجنة النسوية بالاتحاد الآسيوي.
وجاء القرار في أعقاب دراسة الملفات المرشحة وتقرير زيارة التفتيش إلى الأردن قبل عدة شهور من ذلك التاريخ، حيث تم تقييم الملاعب وعدد من الجوانب الأخرى ومن ضمنها استضافة بطولات سابقة للاتحاد الآسيوي لكرة القدم، الوضع الحالي للمرافق، البنية التحتية العامة، النقل، الأمن والإقامة.
وقالت مويا دود التي ترأس أيضاً اللجنة النسوية في الاتحاد الآسيوي حينها: الأردن أثبت أنه يستحق استضافة النسخة المقبلة من نهائيات كأس آسيا للسيدات، وأريد أن أهنئ الاتحاد الأردني لكرة القدم على تقديم ملف ترشيح احترافي ودقيق، هذا القرار يعتبر تاريخياً من الناحية الجغرافية، حيث أن هذه المرة الأولى التي يقوم فيها اتحاد وطني من منطقة غرب آسيا باستضافة بطولة رئيسة لمنتخبات السيدات.---الدستور