القلعة نيوز -   طالب رئيس كتلة الاصلاح النيابية، الدكتور عبدالله العكايلة، بالتصدي الفعلي لقرار الرئيس الامريكي دونالد ترامب والقاضي بنقل السفارة الامريكية لدى الاحتلال الاسرائيلي إلى القدس.
وأضاف العكايلة في اجتماع النواب الطارئ، الأربعاء، إن الأخطر في قرار ترامب هو التمهيد لتصفية القضية الفلسطينية بشكل كامل عبر ما يُطلق عليه "صفقة القرن".
وأكد العكايلة ضرورة اتخاذ موقف عاجل ودائم بدعم خيار المقاومة سواء حركة المقاومة الاسلامية "حماس" أو حركة الجهاد أو سرايا القدس، وكلّ من يرفع السلاح في وجه الاحتلال.
واعتبر العكايلة كلّ ما يجري ويقوم به ترامب "الغاء" لكلّ ما جرى في معاهدات السلام المختلفة؛ سواء أكانت اوسلو أو وادي عربة.
وقال العكايلة إن فلسطين المحتلة من بحرها إلى نهرها هي حقّ للجميع وواجب على الجميع الدفاع عنها، ولكن هذا لا يمنع خصوصية الأردن في هذا المجال.