القلعة نيوز - كغيرها من المؤسسات الأردنية وتعبيرًا عن إحساسها وألمها نددت نقابة المعلمين الأردنيين بكافة العبارات قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترمب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس المحتلة، والاعتراف بالمدينة المقدسة عاصمة لإسرائيل .

كما عبرت النقابة ياسم معلميها وإدارييها وجميع العاملين بها انها تقف خلف تحذيرات جلالة الملك عبد الله من هذا القرار الخطير مبينة أنه سيحول دون الوصول إلى إقامة الدولة الفلسطينية ، والاعتراف بأن القدس هي عاصمة القدس الأولى والأخيرة.


وفي السياق ذاتخ أكدت ' المعلمين ' أنها تقف قلبًا وقالبًا مع الشعب الفلسطيني ضد المحتل الصهيوني الآتم ، وأنها ستدافع عن القضية الفلسطينة ، وعن حقوق الشعب الفلسطيني بكل ما تملم من قوة .