القلعة نيوز
5 جلسات متنوعة للرياضيين والقياديين والمؤسسات المبدعة

دبي - رحب سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية رئيس "جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي” عضو "مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية” بالمشاركين في ملتقى الإبداع الرياضي التاسع من المبدعين الفائزين بفئات الدورة التاسعة للجائزة الأكبر في العالم من حيث قيمة جوائزها وتعدد فئاتها والاولى على الاطلاق في مجال الإبداع الرياضي.

وقال سموه مخاطبا المشاركين في الملتقى الذي تنظمه الجائزة في الساعة العاشرة من صباح غدا (الثلاثاء 9 يناير 2018) ” يسرنا ونحن نحتفل في عموم الوطن بعام زايد وترسيخ نهجه في العطاء والبذل والرعاية، أن نرحب بالمبدعين الفائزين في الدورة التاسعة من الجائزة إحدى مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية، الذين نحتفي بالإبداع من خلالهم ونكرم نهج الإبداع من خلال تكريمهم ليكونوا قدوة للرياضيين جميعا في مختلف مجالات العمل الرياضي”.

وأضاف "هذا الملتقى يعد من أهم الفعاليات التي تنظمها الجائزة، لأن هدفنا ليس تكريم المبدعين فقط بل نشر ثقافة الإبداع وترسيخه كنهج في العمل الرياضي، حيث يعد الملتقى منصة لاستضافة المبدعين من الدولة والوطن العربي والعالم وعرض تجاربهم والتحاور مع العاملين في قطاعنا الرياضي من أجل تحفيزهم لتكوين نماذج ابداعية والارتقاء بمستوى العمل الرياضي من مرحلة الإنجاز إلى مرحلة التميز والإبداع والابتكار، ولذلك نحن حريصون على تنظيمه سنويا ودعوة الفائزين للتحدث فيه

يبدأ التسجيل للملتقى في الساعة 8 صباحا، وهو يتضمن أربعة جلسات تبدأ الأولى في الساعة الثامنة والنصف صباحاً تحت عنوان "تجارب مبدعة” ويتحدث فيها كلًا من التونسي طارق الصويعي الفائز في فئة الحكم العربي، والأخوان الجزائريان فؤاد بقة وعبداللطيف بقة الفائزان في فئة أصحاب الهمم، ويدير الجلسة د. جمال عباس أخصائي الابتكار والتميز المؤسسي بمجلس دبي الرياضي.

وتقام الجلسة الثانية التي تحمل عنوان "تجارب رياضية” في الساعة العاشرة إلا ربع صباحًا ويتحدث فيها السباحة المصرية فريدة هشام أحمد عثمان الفائزة في فئة رياضي حقق إنجاز رفيع المستوى، والتي تعد أول امرأة عربية تفوز بميدالية ببطولة العالم للسباحة حيث حققت ميدالية برونزية في سباق 50 متر فراشة ببطولة العالم التي أقيمت في بودابست، كما يتحدث معها لاعب المنتخب السعودي للتايكوندو محمد بن مصطفى بن سلمان السويق الفائز في فئة رياضي ناشئ عربي حقق نجاحات متميزة في المجال الرياضي، حيث حصل على الميدالية الذهبية في بطولة العالم للناشئين التي أقيمت في جمهورية مصر العربية، ويدير الجلسة الطالبة الإماراتية ريم عبدالحميد الأميري من مدرسة دبي الدولية فرع القوز.

وتنطلق الجلسة الرئيسية في الساعة العاشرة وأربعون دقيقة صباحًا تحت عنوان "تجربة إدارية” وتتحدث فيها صاحبة السمو الملكي الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان آل سعود وكيل الهيئة العامة للرياضة للتخطيط والتطوير، رئيس الاتحاد السعودي للرياضة المجتمعية، الفائزة في فئة شخصية رياضية أسهمت في إثراء الحركة الرياضية العربية، ويدير الجلسة مشعل القحطاني الإعلامي في قناة دبي الرياضية.

ويتحدث في الجلسة الرابعة البطلان الأولمبيان الفائزان في فئة جائزة الإبداع الرياضي الأولمبي، وهما العداء التونسي محمد القمودي الحائز على أربع ميداليات أولمبية وأربعة ميداليات ذهبية في ألعاب البحر المتوسط 1963 و1967، والعداء المغربي هشام الكروج ممثل الاتحاد الدولي لألعاب القوى واليونيسيف واللجنة الأولمبية الدولية الحاصل على ميداليتين ذهبيتين في دورة الألعاب الأولمبية أثينا 2004 بسباقي 1500 و 5000 متر، والذي حقق رقمًا قياسيًا في سباق 1500 متر لم يحطمه أحد غيره حتى الآن وحاصل أيضًا على خمس ميداليات ذهبية في بطولات عالم ، وميدالية فضية أولمبياد سيدني، وتبدأ الجلسة في الساعة الحادية عشر والربع صباحًا، وتحمل عنوان "تجربة ملهمة”، وتدير الجلسة ليلى بنت فرحات الإعلامية بالتلفزيون الجزائري.

وتبدأ الجلسة الخامسة والأخيرة في الساعة الثانية عشر ظهرًا وتستمر لمدة ساعة وتحمل عنوان "تجارب مؤسسية مبدعة” ويتحدث فيها: ممثل اتحاد الإمارات للجوجيتسو الفائز في فئة المؤسسة المحلية، وممثل الاتحاد الدولي للدراجات الفائز في فئة المؤسسة العالمية، ويدير الجلسة سامي عبد الإمام أخصائي الإعلام بمجلس دبي الرياضي.

 

طالبة إماراتية في المدرسة الثانوية تدير جلسة

في إطار دعم الجائزة لشباب الوطن والحرص على تمكينهم في مختلف مجالات العمل الرياضي، وإنسجاما مع محور التنافس في الدورة التاسعة للجائزة وهو تمكين المرأة رياضيا، فقد حرصت الجائزة على منح إدارة الجلسة الثانية التي تحمل عنوان "تجارب رياضية” إلى فتاة إماراتية واعدة وموهوبة هي ريم عبدالحميد الأميري الطالبة في مدرسة دبي الدولية فرع القوز، لتكون المرة الأولى التي تقوم فيها طالبة في المرحلة الثانوية بإدارة جلسة مهمة في ملتقى رياضي دولي يقام في الدولة.

وكانت الجائزة قد ضمت عدد من طالبات مدرسة دبي الدولية في القوز إلى فرق عمل ندوة دبي الدولية للإبداع الرياضي التي أقيمت مؤخرا، حيث توزعت الطالبات في مختلف مجالات التنظيم، بهدف إكسابهن المعرفة والخبرة اللازمة في تنظيم الفعاليات الكبرى وتهيئتهن للمستقبل، وهي الخطوة التي لاقت ثناء الجميع وفي المقدمة عائلات الفتيات ومدرستهن.

وسيقام حفل تكريم الفائزين في الدورة التاسعة من "جائزة محمد بن راشد في الساعة الحادية عشر والنصف صباح يوم الأربعاء 10 يناير في قاعة راشد بمركز دبي العالمي للمؤتمرات بحضور الفائزين في الدورة التاسعة من الجائزة وفي مقدمتهم معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان عضو مجلس الوزراء وزير الدولة للتسامح الفائز في فئة الشخصية الرياضية المحلية، وصاحبة السمو الملكي الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان آل سعود وكيل الهيئة العامة للرياضة.