القلعة نيوز -

حقق كتاب "نار وغضب" المثير للجدل، عن رئيس الولايات المتحدة دونالد ترامب ووصوله لسدة الحكم، نجاحاً كبيراً من حيث المبيعات في أول عطلة نهاية أسبوع منذ صدوره، وفقاً لما تناقلته وسائل الإعلام المحلية الأربعاء.

 

وصدر الكتاب، الذي وضعه مايكل وولف، الجمعة الماضي، وبلغت مبيعاته 29 ألف نسخة ورقية، بحسب بيانات دار نشر "إن بي دي بوكسكان"، التي تغطي أكثر من ثلثي سوق الكتب المطبوعة في البلاد، وهي البيانات التي أوردتها صحيفة "وولستريت جورنال". كما جاء "نار وغضب" على رأس قائمة الكتب الأكثر مبيعاً على موقع "أمازون" للتسوق الإلكتروني.

من جانبه، أكد جون سارجنت رئيس دار "ماكميلان" للنشر للصحيفة النيويوركية بيع "مئات الآلاف" من النسخ الإلكترونية و"100 ألف نسخة صوتية".

ونفدت كافة نسخ الكتاب، الذي طرح مبكراً قبل موعده المقرر بأربعة أيام نظراً لحالة الترقب الشديدة بين القراء، على موقعي "أمازون" و"بارنز آند نوبل".