القلعة نيوز

ارتفعت صادرات محافظة اربد للأسواق العالمية والعربية العام الماضي بنسبة 14 بالمائة محققة 778 مليون دولار مقابل 682 مليونا عام 2016.
وبلغت صادرات مدينة الحسن الصناعية وحدها حوالي 696 مليون دولار بنسبة نمو بلغت 5ر14 بالمائة، وبلغت صادرات مدينة السايبر سيتي الى 5ر57 مليون دولار بانخفاض بلغت نسبته 3 بالموئة، كما حققت صادرات المنشآت مناطق خارج المدن الصناعية المؤهلة 5ر25 مليون دولار بنسبة 4ر61 بالمائة، وبلغت قيمة الصادرات بموجب اتفاقية الدول العربية حوالي 65 مليون دولار .واحتل قطاع الصناعات الجلدية والمحيكات المرتبة الاولى في الصادرات بمبلغ 692 مليون دولار، فيما حل قطاع الصناعات العلاجية واللوازم الطبية ثانيا بمبلغ 26 مليونا، وجاء قطاع الصناعات التموينية والغذائية ثالثا بمبلغ 7ر19 مليون.
وحقق قطاع الصناعات البلاستيكية والمطاطية ما قيمته 8ر12 مليون دولار، أما الصناعات الهندسية والكهربائية فحققت 4ر11 مليون، تلتها الصناعات الانشائية بمبلغ 2ر11 مليون، واخيرا الصناعات الكيماوية ومستحضرات التجميل بمبلغ اقترب من ثمانية ملايين دولار.وبحسب رئيس غرفة الصناعة هاني ابو حسان فإن معظم الصادرات تركزت في مدينة الحسن الصناعية التي اقتربت نسبتها من 85 بالمائة في حين سجلت اعلى نسبة صادرات للأسواق الاميركية بنسبة 8ر76 بالمائة، اما الصادرات للدول العربية فبلغت نسبتها من اجمالي الصادرات حوالي 8 بالمائة.
واعرب ابو حسان عن امله في ان تزدهر الصادرات خلال العام الجاري، وان يكون وضعها التنافسي في الاسواق العالمية افضل بحيث تتحسن مرتبة الاردن في سلسلة القيمة العالمية، وان يكون لفتح معبر طريبيل آثار ايجابية على الصادرات والاقتصاد الوطني عموما.