القلعة نيوز

بعث عبد الحكيم عبد الناصر، نجل الرئيس المصري السابق جمال عبد الناصر، برسالة إلى رئيس النظام السوري بشار الأسد، عقب الضربة الثلاثية التي شنتها الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا على دمشق.

ونقل الموقع الرسمي لقناة 'العالم' الإيرانية، عن نجل عبد الناصر قوله في الرسالة، إنه 'كما كان قدر مصر في صد العدوان الثلاثي الغاشم في معركة السويس عام 1956، حين أعلنت سوريا الشقيقة هنا القاهرة من دمشق، وكانت معركة السويس مقبرة الحقبة الاستعمارية بوجهها القبيح القديم، فإن قدر سوريا قلب العروبة النابض، كما أطلق عليها الزعيم الراحل جمال عبد الناصر، أن تكون مقبرة الاستعمار بوجهه الجديد، الذي تصور أنه عن طريق أعوانه من الخونة أن يفرض إرادته علينا'.

وأضاف: 'ولكن هيهات، والآن نعلنها من مصر جمال عبد الناصر: هنا دمشق من القاهرة'.

يشار إلى أن عبد الحكيم عبد الناصر من المؤيدين للنظام السوري، وأعلن عن موقفه في عدة تصريحات أعقبت الثورة السورية عام 2011.