القلعة نيوز -

توافد آلاف المعلمين من مختلف المحافظات للمشاركة في الاعتصام الحاشد أمام ديوان الخدمة المدنية رفضا للتعديلات الجديدة على نظام الخدمة المدنية والمطالبة بإقالة رئيس ديوان الخدمة المدنية الدكتور خلف هميسات، والغاء تعديلات نظام الخدمة.

يعتصم المئات من معلمي المملكة أمام ديوان الخدمة المدنية للمطالبة بإلغاء الفوري للقرارات التي اتخذتها كل من ديوان الخدمة المدنية ووزارة التربية والتعليم.

ويؤكد المعلمين المعتصمين الذين جاءوا من كل محافظات المملكة على أن القرارات الأخيرة التي اتخذتها وزارة التربية وديوان الخدمة المدنية مجحف بحقهم وهي القانون الجديد والذي يتعلق بتقديم المعلمين والذي ينص على إعطاء جميع موظفي الدولة وأبرزهم المعلمين نسبة 20% ضعيف والذي يعود بمضرة المعلم الذي سيفقد وظيفته جراء هذا القرار.

بالإضافة إلى قرار البصمة التي تتسبب ببقاء المعلم في المدرسة حتى لو انتهت فترته في الدوام وان وظيفة المعلم إعطاء الحصص الصفية فقط وان الأمر لا يستدعي بقئه في المدرسة.

وبين المعتصمين أن الحكومة تستهين بالمعلمين الذي عمل على بناء الوطن من الطلاب الذين أخرجوهم معلمين ومهندسين وأطباء ووزراء.