القلعة نيوز - القت فترة التوقفات المتتالية للبطولات المحلية بظلالها على الأندية مما جعل وجود بعضها مسالة وقت لا غير لأسباب عديدة أبرزها مطالب اللاعبين بصرف المستحقات المالية المترتبة على خزينة النادي والمتراكمة منذ عدة شهور.


أندية تحتل المراكز الاولى على سلم الترتيب فاجأت الجميع بعدم صرف مستحقات اللاعبين منذ عدة اشهر رغم ضغط اللاعبين بعدم المشاركة بالتمرينات لغاية صرف المستحقات المتأخرة دون أي تحرك فعلي من الادارة لغاية عدم نشر الخبر للجماهير ووسائل الاعلام.

فترة التوقف لم تقتصر على التقشف المالي التي اتبعته بعض الاندية بل على المستوى الفني للاعبين واللقاءات الودية التي لم تعود بالنفع على الاندية رغم لعب عدد من اللقاءات دون جدوى.

متصدر الدوري الوحدات لعب العديد من اللقاءات الودية أمام فرق شباب الاردن والأهلي ومنشية بني حسن والبقعة تعادل بثلاث منها وسطر انتصار غير مقنع على شباب الاردن الذي شارك بالفريق الرديف لتجربة عدد من اللاعبين الشباب.

المدير الفني للوحدات جمال محمود زج بالتشكيلة التي سوف يقف عليها الفريق بما تبقى من عمر الدوري مما وضع عدد من علامات الاستفهام من قبل الجماهير بغياب انسجام اللاعبين وأين دور الجهاز الفني الذي كان يستطيع بفترة التوقف طلب معسكر داخلي يستطيع من خلاله معالجة الجوانب السلبية وتحسين اداء الفريق.

الوحدات مقبل على التتويج بلقب بطولة الدوري رغم المنافسة القوية من الغريم التقليدي الفيصلي في حال جمع '4' نقاط من أصل '9' نقاط' سانحة فهل الوحدات قادر على حصد لقب الدوري رغم غياب الانسجام بين اللاعبين وعدم مقدرة الجهاز الفني على توطيف لاعبيه بالشكل الصحيح.