القلعة نيوز
طالبت جماهير النادي الفيصلي بإقالة مدرب النادي الصربي نيبوشا بعد تلقيه الخسارة الثالثة على التوالي كان اخرها ليلة امس الاثنين امام الجزيرة  وبحضور 18 الف متفرج ، منهيا بذلك امال النادي في الحصول على كأس الاتحاد الاسيوي ، وخروج النادي من الموسم الحالي دون اي من الالقاب المحلية والخارجية. وظهر لاعبو الفيصلي في مبارة انتظرت جماهيرها ساعات طويلة للدخول الى الملعب دون تركيز وسط تشتت مريب في الاداء وفقر تام في تكتيك اللعب. وصبت الجماهير بعد انتهاء المباراة جام غضبها على امين سر النادي سامر الحوراني  "عراب صفقات اللاعبين"، والذي يواجه اتهامات جماهيرية بعقد صفقات فاشلة تهدف الى الربح بعيدا عن مصلحة الفريق ، وهتفت الجماهير قبل دقائق من انتهاء اللقاء ضد الحوراني ما دفعه فورا الى مغادرة منصة الملعب. وهاجمت صفحات كبرى للنادي تضم مئات الالاف من المشجعين عدد من اللاعبين ، واتهمتهم بالاستهتار وخذلان18 الف مشجع توافدوا منذ ليل الاحد الى مدينة الحسين للشباب. وتلقى نيبوشا انتقادات حادة من الجماهير بعد تمسكه الغريب بالمحترف الالباني البان ميها طوال فترة مباراة الذهاب واكثر من 75 دقيقة خلال مباراة الامس ، بالرغم من ظهوره عاجزا عن صنع اي من الهجمات وتدني واضح في ليقاته البدنية. ومن المتوقع ان يتخذ النادي سلسلة من القرارات ، تتمنى جماهيره ان ترقى الى مطالبتها بإقالة كل من الحوراني ونيبوشا وانهاء عقود عدد من اللاعبين.