القلعة نيوز : الاصل بان تكون الوزيرة التي تتخذ قرارات الترشيد والتنظيم وتخفيض النفقات وتكليف الموظفين بالمهام والعمل في وزاراتها لا ان تتجه الى شراء الخدمات للقيام بمهام يستطيع اي موظف في دائرة العلاقات العامة القيام بها على اكمل وجه ..ولكن صلاحيات الشراء التي منحت للوزراء هي من تستنزف الاموال بطريقة يجب التصدي لسياسات التنفيع التي تتم من خلالها .

وزيرة تطوير القطاع العام في الحكومة الراحلة مجد شويكة قامت بالتعاقد مع احد المصورين تحت بند شراء الخدمات ومهمته فقط تصوير كافة انشطة وزارة تطوير القطاع العام تصويرا فوتوغرافيا وبما لايقل عن ١٥ صورة مطبوعة وبقيمة ٣٠٠٠ دينار سنويا .. حيث يشكل هذا التعاقد سابقة لوزارات الحكومة الاردنية التي يعجز موظفيها عن التقاط صور لنشاط وزارتهم او نشاطات معالي الوزيرة ليتم الاستعانة بمصور من خارج الوزارة .