القلعة نيوز -

احتفلت رئيسة كرواتيا مع لاعبي منتخب بلادها في غرفة تبديل ملابس اللاعبين بشكل "جنوني"، السبت، بعد تأهل منتخب بلادها إلى نصف نهائي كأس العالم لكرة القدم على حساب روسيا بضربات الترجيح.

وأظهر تسجيل مصورالرئيسة كوليندا غرابار كيتاروفيتش، وهي ترقص رفقة لاعبي كرواتيا وتغني ، بينما كانت ترتدي فستانا يحمل لوني العلم الكرواتي الأبيض والأحمر.

وحضرتكيتاروفيتشالمباراة مع رئيس الوزراء الروسي ديميتري ميدفيديف، ورئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم جياني إنفانتينو، وكانت محط أنظار وإعجاب الجميع.

من جانبها، أشادت الصحف الكرواتية، الأحد، بتواصل "حلم" منتخب بلادها لكرة القدم، في كأس العالم في روسيا، وذلك غداة تأهله لملاقاة إنجلترا في الدور نصف النهائي .

وعنونت صحيفة "سبورت سكي نوفوستي" على صدر صفحتها الأولى "موسكو (حيث يقام نصف النهائي) نحن قادمون".

أضافت "الحلم الكرواتي يتواصل (...) بعد 20 عاما، نحن في الدور نصف النهائي لكأس العالم. وفيه سنواجه الإنجليز الذين يدينون لنا منذ عام 2009" ، وذلك في إشارة الى خسارة المنتخب الكرواتي أمام "الأسود الثلاثة" بنتيجة 1-5 في سبتمبر/أيلول 2009، ضمن التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2010، والتي لم يتمكن المنتخب الكرواتي من بلوغها.

وأتت تلك الخسارة بعد عام من خسارة مذلة لكرواتيا على أرضها 1-4 ضد إنجلترا نفسها، وأيضا ضمن التصفيات المؤهلة لمونديال 2010.

ونوهت الصحف بأداء المنتخب الروسي ،السبت، مشيرة إلى أن اللاعبين الروس "كانوا يتمتعون بمئة حياة وببساطة لم يرغبوا بالموت".

ونشرت صحيفة "يوتارنيي" على صفحتها الأولى صورة للكرواتي إيفان راكيتيتش وهو يحتفل بتسجيل ركلة الترجيح الحاسمة مع عنوان "الكرواتيون لا يستسلمون!"، مضيفة "كرواتيا في نصف نهائي كأس العالم، الذي غابت عنه لعشرين عاما، الذي لم تتمكن من الاقتراب منه لعشرين عاما".

واحتفل عشرات آلاف المشجعين في شوارع العاصمة، زغرب، ومدن أخرى حتى فجر الأحد، حاملين أعلام بلادهم في الساحات العامة والشوارع.

              وسائط