القلعة نيوز -
 ظهر هذا النوع من الاقتصاد على الساحه العالمية في السنوات القليلة الماضية وانتشر بسرعة كبيرة جدا ويقوم على تقنية المعلومات من اجل تزويد الأفراد والمؤسسات بالمعلومات التي تساعد في تسويق البضائع والمنتجات او تقديم الخدمات واعادة استغلال الطاقات وتوفير فرص العمل دون الحاجه لراس مال مخصص فعليا لذلك .
 يعمل الاقتصاد التشاركي كحلقة وصل تشاركية ويسهم في تحقيق ارباح من خلال اعادة استخدام الموارد الغير مستغله كالممتلكات والعقارات وحتى المهارات المهنية والمعرفه الموضوعية . 
يجب استغلال مفهوم الاقتصاد التشاركي في الرعاية الصحية وتقديم الخدمات الطبية والتمريضية والتشخيصية وتامين العلاجات وتوفير هذه الخدمات ضمن فترة زمنية معينة او من ضمن امتداد جغرافي معين . 
في الاردن نتمنى ظهور تطبيقات ذكية ومواقع الكترونية تختص بالرعاية الصحية تحت مظلة الاقتصاد التشاركي حيث سينعكس الموضوع ايجابا على متلقي ومقدم الخدمة الطبية من ناحية جودة الخدمة الطبية وسهولة تحصيلها وايضا كمصدر دخل رئيسي او اضافي لمقدم الخدمة الطبية . ينطوي الاقتصاد التشاركي على تحديات تتعلق بسياسة حماية المستهلك وزيادة ثقتهم، والتي تحتاج لقرار من قبل صناع السياسات والقوانين الوطنية والدولية. 
فالمستهلكون بحاجة الى بيئة آمنة وتشريعات وقوانين توفر لهم الثقة والحماية في الاقتصاد التشاركي . 
 محمد رشيد بني سعيد
m20052040241@yahoo.com