القلعة نيوز 
قال المحامي وصفي أبو رمان وكيل الدفاع عن المتهم عوني مطيع في قضية ما عرف بـ"مصنع الدخان"، انه لا يعلم مكان تواجد موكله، مؤكدا أن آخر اتصال بينهما كان قبل يومين.

وأبدى أبو رمان تفهمه لإصدار مذكرة "الانتربول"، لجلب موكله وتسليمه للأردن، مبينا أنه من الطبيعي جلب أي شخص متهم للتحقيق معه.

ونوه أبو رمان في حديثه اليوم مع "السبيل"، أن الفترة الحالية هي فترة إجراء تحقيقات أولية، وأوضح أن النشرة الحمراء تقضي بجلب المتهم وإحضاره من كافة دول العالم، مبديا استغرابه من اهتمام الإعلام الذي وصفه بـ"المبالغ فيه"، بقضية "مطيع".

وأوضح أن هناك دفوعات سيتم رفعها، وهو الدور الطبيعي لمحامي الدفاع، مؤكدا عدم دستورية قرار رئيس الوزراء بتحويل القضية لمحكمة أمن الدولة.