القلعة نيوز أسفرت الحملة المكثفة التي نفذتها أجهزة وطواقم وزارة المياه والري / سلطة المياه وشركة مياه الاردن مياهنا خلال نهاية الاسبوع الماضي عن ضبط ( 4) اعتداءات كبيرة على خطوط مياه رئيسية في كل من مناطق الطنيب والجيزة وخلدا في العاصمة عمان لتزويد مزارع وعمارة مؤجرة لعمالة وافدة ومجمع تجاري حيث تقدر كميات المياه المسحوبة بأكثر من 1400 متر مكعب من مياه الشرب يوميا .

وبالتفاصيل قال مصدر مسؤول في الوزارة/ سلطة المياه انه وبناء على معلومات توفرت حول وجود اشتباه بوجود اعتداء في عدد من المناطق تم تنسيق حملة منذ مساء الخميس الماضي مكونة من كوادر سلطة المياه وشركة مياه الاردن بالتنسيق مع المنسق الامني لدى مركز الوزارة حيث اسفرت عن كشف اعتداء في منطقة الطنيب يتمثل بسحب خط قطر ( 1 انش) من خط المياه الرئيسي ويزود مزرعة تقدر بعشرات الدونمات مزروعة بزراعات مختلفة وزيتون و مروية على مدار الساعة بنظام ري حيث تم فصل الخط واعادة تصويب الوضع وعمل الضبوطات الخاصة بالواقعة لتحويلها للجهات القضائية وتحديد هوية المعتدين .

وفي صبيحة يوم الجمعة ضبطت كوادر الحملة احدى المجمعات التجارية في منطقة خلدا/ تلاع العلي يقوم بسحب خط رئيسي قطر (1 أنش ) مسحوب من الخط الرئيسي لتزويد المجمع بالمياه وخزان ارضي كبير بالمياه حيث تم الحفر على الخط وبيان موقع الاعتداء الذي كان سببا رئيسيا في خلق اختلالات في توزيع المياه في المنطقة واعداد الضبوطات الخاصة بالواقعة وتجهيز ملف القضية لتقديمها للاجهزة القضائية وجلب المعتدين وتغريمهم الغرامات والعقوبات المنصوص عليها .

وفي صبيحة يوم السبت وبناء على معلومات مسبقة تحركت الحملة الى منطقة الجيزة لضبط احد الاعتداءات وتم كشف اعتداء يتمثل بسحب خط مياه رئيسي من احد الخطوط الرئيسية قطر (4) انش مسحوب لمسافة طويلة لتزويد عمارة كبيرة في عدد كبير من الشقق المؤجرة لعمالة وافدة حيث تم فصل الاعتداء عن العمارة واعداد الضبط الخاص بالواقعة .

كما تم كشف اعتداء اخر في منطقة الجيزة مسحوب من احد الخطوط الناقلة الرئيسية حيث قام المعتدي بتركيب سدادة ومحبس على الخط الناقل وقام بتنفيذ خط رئيسي مسحوب لمسافة اكثر من 150 متر لتزويد معمل طوب في المنطقة من مياه الشرب المخصصة للمواطنين حيث تم فصل الاعتداء كذلك وسيتم اتخاذ الاجراءات القانونية بحق صاحب المصنع ومنفذ الاعتداء .

واكد المصدر المسؤول ان الوزارة / سلطة المياه لن تتهاون في القيام بواجبها تجاه الاخوة المواطنين وصون حقوقهم المائية حتى يتم تطبيق كافة العقوبات بحق المخالفين وفق احكام قانون سلطة المياه الجديد وتعديلاته كون هذه الاعتداءات تشكل اعتداء على احدى عدد من المصادر المائية الرئيسية المزودة لعدد من المناطق في العاصمة وبكميات مياه تزويد على 1400 متر مكعب يوميا وخلافا لاحكام المادتين 456 من قانون العقوبات والمادة 30 من قانون سلطة المياه .

وأثنى المصدر على تعاون المواطنين مؤكدا ان الحملة مستمرة في جميع مناطق المملكة لأحكام السيطرة على كافة مصادر المياه ماضية بكل حزم وفاعلية وتحقق نتائج حقيقية يوما بعد يوم مبينا ان تعاون المواطنين الدائم مع الحملة هو ما مكن وزارة المياه والري والاجهزة الرسمية من انجاز مزيد من عمليات الضبط المختلفة في جميع مناطق المملكة وتوفير مئات الالاف من الامتار المكعبة التي كان بعض المعتدين يقوموا بسحبها بشكل مخالف للقانون.