القلعة نيوز : تابعت وزارة التربية والتعليم حادثة تهجم احد أولياء أمور الطلبة برفقة عدد من المرافقين على مدرسة ضاحية الأمير حسن التابعة لمديرية التربية والتعليم للواء ماركا، بحسب الناطق الإعلامي للوزارة وليد الجلاد.

واكد الجلاد حرص الوزارة على مكانة المدرسة كمؤسسة حكومية تعليمية وكرامة المعلم وهييته وقدسية رسالته التي يؤديها بالمدرسة ومكانته في المجتمع، مبينا ان الوزارة تتابع مع الأجهزة الرسمية المعنية وستتخذ الإجراءات اللازمة بشأنها وفق القنوات الرسمية والقانونية.

بدورها، قالت مديرة التربية والتعليم للواء الجامعة انتصار ابو شريعة، أنها وأثناء تواجدها في ادارة المدرسة مع المعلم، فوجئت بدخول ولي امر الطالب عنوة إلى غرفة الإدارة والتهجم على المعلم وتهديده قبل أن تطلب منه المغادرة، مبينة انها تواصلت مع وزارة التربية والتعليم، والأجهزة الامنية المختصة التي حضرت إلى المدرسة على الفور، و تواجد بالمدرسة كذلك نائب نقيب المعلمين إبراهيم شبانة .

وأكدت ابو شريعة أن ولي امر الطالب لم يتقدم من قبل بأي شكوى للمديرية أو المدرسة بحق المعلم، مؤكدة أن لجنة تحقيق تم تشكيلها لهذه الغاية أعدت تقريرا مفصلا بما جرى.