عبرت الفنانة الاستعراضية المصرية عن انزعاجها من حكم البعض عليها، مؤكدةً أنها تدعو الله بحسن الخاتمة، وبكت حين تحدثت عن لجوئها إلى الله في حزنها.

وقالت أثناء حلولها ضيفة على برنامج «قطعوا الرجالة»، الذي تقدمه راغدة شلهوب، على شاشة قناة «النهار»: «ليست حياتي سعيدة كما يعتقد البعض، وأنزعج من نظرة الآخرين لي وهم لا يعلمون شيئاً عن واقعي الذي لا يظهر».

وتابعت: «دائماً أتحدث مع الله في الليل، وأرجو منه مساعدتي، وهو يتقبل مني في الوقت الذي يتخلى عني أقرب الناس».

وأكدت أنها عندما تضحك لا يعني هذا وردية حياتها بل تريد ألا ترى أحداً حزيناً، وتابعت: «تعلمت أن ألجأ إلى الله فقط في حزني وهمي وبالفعل هو من يقف فقط بجاني».

وأضافت: «أحاول كثيراً أن أبتعد عن ارتداء الملابس المثيرة، وأفعل ما بوسعي، ودائماً أدعو الله أن يحسن خاتمتي، وهو يقبل التوبة لكن الناس لا تتقبل ذلك».

وحول جانب آخر من حياتها، قالت المصري إنها لا تنجذب للرجل مفتول العضلات أو الوسيم، وقالت: «أحب الرجل طويل القامة وبشعر قصير، ويحلق ذقنه دائماً، وأن يكون أسمر اللون وبدون شارب».

وأكدت أن محمد صلاح هو حلم كل فتاة، وأنه يشبه محمد أبوتريكة في طيبة القلب وإسعاد الآخرين، مشيرةً إلى اعتراضها على مواقف تريكة السياسية.

وتخرجالمصريكل فترة بفيديوهات وتصريحات مثيرة للجدل، وكانت قد أعلنت توبتها قبل أشهر وابتعادها عن الملابس المثيرة، كما أعلنت مرتين عن تقديم برنامج ديني في رمضان، إلا أنه بعد فترة تعود عن هذه القرارات دون تنفيذها.