القلعةنيوز:توعد النائب محمد الرياطي، بفتح ملف جديد، لشخصية سياسية وبرلمانية سابقة (وزير ونائب سابق) خلال انعقاد الدورة العادية المقبلة لمجلس النواب، دون ايضاح مزيد من التفاصيل حول الشخصية او الملف او مضمونه، وذلك وفق منشور له عبر صفحته في 'فيسبوك'.

وادعى الرياطي، في منشوره، أنه طالب الشخصية بإرجاع المال العام وتصويب الوضع عبر وسطاء مشدداً في حال لم يفعل فإنه سيفتح الملف تحت القبة لانه يمتلك كافة الوثائق والدلائل.

وأشار الرياطي الى ان مجرد الافصاح عن اسم الشخصية الحكومية والبرلمانية المتورطة بالفساد، سيفاجئ الكثيرين، على حد تعبيره.

وتضمنت المشاركة: 'الملف الجديد الذي ساعمل على فتحه باذن الله عند عودتي من السفر وانعقاد القبة سيفاجئ الكثير الكثير من المواطنين، حيث ستكون الشخصية المتهمة بالفساد (بالدلائل والوثائق التي بين يدي) من الشخصيات الممثلة بجداره وأستلم وزير سابق ونائب !!!! ، حيث أنني أبلغت هذه الشخصية من خلال وسطاء بأن يتم ارجاع المال لأصحابه وتصويب الوضع بما يرضي الله ورسوله، وغير ذلك أعتذر منكم مسبقا أنتم المستعطفين معه لان الكثير الكثير سينصدم بالأسم وستكون محبطه ومؤلمة للمعظم !!!!'.

وزاد: 'إنتظروا منا قريبا باذن الله فتح ملف جديد ولكنه مؤلم ومقلق ومحبط لكم رغم حبكم لمحاربة الفساد !!!!! ، وسننظر حينه من سيكون مع الحق والدلائل والوثائق التي سأظهرها لكم، ومن سيكون مع العاطفة والعشائرية على حساب الدين والوطن !!!!