القلعة نيوز: حذر أستاذ الجيوفيزياء والزلازل ورئيس جامعة الحسين بن طلال، الدكتور نجيب أبو كركي، من خطورة انخفاض منسوب مياه البحر الميت وتاثير ذلك على البيئة والمناطق المحيطة بالبحر الميت، حيث أن تلك المناطق ستتعرض للانهيارات بفعل ذلك الانخفاض المستمر.

وقال أبو كركي إن هذه الظاهرة تشكّل خطورة على المناطق المحيطة بما فيها منطقة الفنادق والمنتجعات التي شهدت انهيارات سابقا وستشهد زيادة في الانهيارات خلال السنوات المقبلة نظرا لوجودها في بؤر ساخنة، مدللا على ذلك بانهيار جزء من شاطئ عمان السياحي في شهر 11 الماضي وهو قيد الانشاء والعمل.

ودعا الحكومة إلى التفكير جديا بانشاء منظومة انذار مبكر ومعالجة البؤر الساخنة الموجودة في المنطقة بطريقة علمية وهندسية، بحيث تحافظ على الاستثمارات الموجودة في المنطقة اتي تقدر بمئات الملايين وتحافظ على سمعة الاستثمار في المملكة، مشيرا إلى أن هذه الظاهرة طبيعية ولا يمكن الوقوف في وجهها إلا من خلال الطرق العلمية للتخفيف من آثارها.

ولفت إلى أن مشروع ناقل البحرين لن يكون حلا كافيا، كما أنه حلّ بعيد الأمد والمطلوب هو حلّ قصير الامد ومتوسط وبعيد المدى.