القلعة نيوز- خطّ مستوطنون يهود، الإثنين، شعارات عنصرية على جدران مسجد، وأعطبوا إطارات مركبات، وسط الضفة الغربية المحتلة.

وقال ناجح رستم، رئيس مجلس قروي "كفر مالك" شرقي رام الله، للأناضول إن مجموعة من المستوطنين داهموا قريته، وخطوا شعارات عنصرية باللغة العبرية على جدران مسجد "الاحسان".

وأوضح أن العبارات تشير إلى تصعيد اعتداءات المستوطنين بحق الفلسطينيين، ومنها "سنخوض حربا في يهودا والسامرة (الضفة الغربية)". 

وأشار "رستم" إلى أن المستوطنين أعطبوا إطارات سبع مركبات. 

وعادةً ما تتعرض البلدات الفلسطينية والمساجد تحديدا، لاعتداءات متكررة من قبل المستوطنين، بحماية جيش الاحتلال. --الاناضول