الفعاليات  الشعبيه في الرمثا :

اضراب المعلمين ضد مصلحة ابنائنا -  المطلوب حوار  مع الحكومة ووزارة التربية  -  المفروض اللجوء  الى طرق اخرى للتعبير بعيدا عن سير العملية التعليمية -  الاضراب انتهاك صريح لحقوق الطلبة في تلقي التعليم -  لماذا القى المعلمون طلبتنا  في الشوارع - -الاضراب ادى الى انفلات اجتماعي  -   المطالبة بالحقوق وفق الاسس والقنوات الرسمية و الحوار 

 القلعه نيوز

عبّرت عدد من الفعاليات في محافظة جرش عن استيائها من اضراب المعلمين الذي الحق الضرر بهم وبابنائهم داعين المعلمين الى استخدام اسلوب الحوار مع الحكومة لايجاد حل لهذه الازمة وتغليب مصلحة الوطن والطلبة.

التربوي محمد عضيبات
وقال التربوي محمد عضيبات الى ان الاصل هو الحوار لاي مشكلة كانت عبر التواصل مع الحكومة ووزارة التربية والوقوف جنبا الى جنب لايصال مطالب المعلمين وحال عدم تحقيقها هناك طرق اخرى يمكن اللجوء اليها بعيدا عن سير العملية التعليمية لابنائنا الطلبة .

احمد العتوم

اشار ولي الامر احمد العتوم اننا مع حقوق المعلمين لتحسين مستواهم المعيشي لكن من خلال بوابة الحوار دون اعاقة وتعطيل التدريس والتعليم حفاظا على مستقبل الطلبة .

 

سمير سماعنه

ودعا ولي الامر سمير سماعنه الى الحوار الذي يفضي الى عدم الانتهاك الصريح لحقوق الطلبة في تلقي التعليم ضمن برامج دراسية تم الاعداد والتخطيط لها منذ بداية العام ، مبينا ان الاسلوب الذي يستخدمه المعلمون في اللجوء للاضراب لتحصيل مكاسب هو ضرر فادح على الطلبة الذين لا يجدون ملاذا الا التسكع في الشوارع .

توفيق العتوم
ولي الامر توفيق العتوم اكد ان التعليم رسالة وامانة يحملها المعلم من جيل الى جيل مبينا ان الاضراب يمس بحقوق الطالب وتسبب باحداث انفلات اجتماعي حيث حرم الطالب من موقعه الطبيعي وهو غرفة الصف والمدرسة .

محمد ابو العدس

اعتبر ولي الامر محمد ابو العدس ان الاضراب ينعكس سلبا على التحصيل الدراسي للطلبة وهو امر يجب ان يتحمله المعلمون وانه يجب التفريق بين المطالبة بالحقوق وفق الاسس والقنوات الرسمية واللجوء للحوار من اجل عدم الاضرار بمصالح الطلبة .