القلعة نيوز : قاد البولندي روبرت ليفاندوفسكي فريقه بايرن ميونيخ، حامل اللقب في آخر سبعة مواسم، في نزهة أمام ضيفه كولن واكتسحه برباعية نظيفة السبت في المرحلة الخامسة من الدوري الالماني لكرة القدم.

وتابع ليفاندوفسكي هوايته مسجلا هدفين، محلقا في صدارة ترتيب الهدافين (9)، فيما سجل البرازيلي كوتينيو المعار من برشلونة الاسباني هدفه الاول مع الفريق البافاري في الدوري.

وبات ليفاندوفسكي ثاني لاعب يسجل 9 أهداف في أول خمس مباريات في الدوري بعد بيتر ماير (بوروسيا مونشنغلادباخ) في موسم 1967-1968.

وتصدر بايرن (11 نقطة) الترتيب موقتا مستفيدا من تعادل فرايبورغ مع ضيفه أوغسبورغ 1-1، وقد ينتزعها منه لايبزيغ (10) الذي يلعب في وقت لاحق مع مضيفه فيردر بريمن أو غريمه بوروسيا دورتموند (9) الذي يحل على اينتراخت فرانكفورت الاحد.

ورفع ليفاندوفسكي (31 عاما)، هداف الدوري أربع مرات مع بايرن (2014 و2016 و2018 و2019)، رصيده الى 11 هدفا في آخر 6 مباريات في جميع المسابقات.

وأصبح مهاجم بوروسيا دورتموند السابق، أول لاعب من بايرن يجد طريقه الى الشباك في المراحل الخمس الأولى للموسم منذ 19 عاما حين حقق ذلك المهاجم الدولي الألماني السابق كارستن يانكر.

ورغم قدرته التهديفية الخارقة وسجله الرائع، لا يزال البولندي بعيدا جدا عن رقمي "المدفعجي" غيرد مولر الذي يملك الرقم القياسي من حيث مجموع الأهداف في الدوري (365 مقابل 211 لليفاندوفسكي بقميصي دورتموند وبايرن)، ومن حيث عدد الأهداف في موسم واحد وقدره 40 هدفا سجله في 1971-1972.

افتتح ليفاندوفسكي التسجيل مبكرا بعد 150 ثانية اثر تمريرة على طبق من فضة من يوشوا كيميش سجلها بمساعدة الحارس تيمو هورن. وبعد أن أصاب كوتينيو القائم من ركلة حرة جميلة (14)، كان كولن الافضل نسبيا حتى نهاية الشوط الاول.

ومطلع الشوط الثاني، أعاد البولندي السيناريو بتحويله ركنية لكيميش برأسه في شباك كولن (48).

انعدمت آمال كولن بعد حصول كوتينيو على ركلة جزاء ترجمها البرازيلي مرتين بعد إعادتها، فيما طُرد صاحب الخطأ داخل المنطقة الهولندي كينغسلي إيهيزبوي (62).

وكاد كيميش يسجل لكنه أصاب القائم من بعد 25 مترا (64)، ثم أضاف الكرواتي إيفان بيريشيتش الرابع بتسديدة يسارية أرضية قوية من حدود المنطقة إلى ياسر الحارس (73).