القلعة نيوز-

نشب شجار بالأيدي بين طيار ومضيفة على متن طائرة تابعة لشركة الخطوط الأمريكية "ريبابليك إيرلاينز Republic Airlines” كما ظهر في تسجيل كاميرا مراقبة.

ووقع الحادث، 14 سبتمبر الماضي، في مطار دنفر، حيث كان الطيار ويليام توماس (36 عاما)، والمضيفة ماريا سبورير (29 عاما)، يرتبطان بعلاقة عاطفية منذ عشرة أشهر، وفي ذلك اليوم طلبت سبورير من حبيبها الهاتف الذكي لإجراء اتصال، ووجدت فيما يبدو ما لم يسرّها، فأعربت عن استيائها فورا، ووجهت له صفعة على وجهه، فيما رد توماس بلكمتين.

على إثر ذلك، فصلت الشركة الطيار والمضيفة عن العمل، وأحالتهما للمحاكمة التي ستجرى الأسبوع المقبل.