القلعة نيوز-


سخر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من أحد الملوك العرب، وذلك من خلال تقليد لهجته، بعد أن تحدث إليه في وقت سابق عبر الهاتف، مبدياً اعتراضه على الاعتراف بالقدس عاصمةً لإسرائيل.

وقال ترامب أمام تجمُّع من أنصاره في واشنطن، إن "أحد الملوك العرب – لم يسمه – اتصل به هاتفياً بعد الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل. مضيفاً: "قلت له: ماذا تريد أيها الملك؟”.

وتابع، "أردت الاتصال بك لإبلاغك أننا سنعارض وبشدة. فقلت له: كنت أتمنى أن أسمع منك قبل الآن. آسف”.

وكان الرئيس الأمريكي أعلن في 6 آيار/ مايو 2017، الاعتراف بالقدس عاصمةً للكيان الصهيوني، وأكد أنه أمر ببدء التحضيرات لنقل سفارة الولايات المتحدة لدى "إسرائيل” من تل أبيب إلى القدس.