القلعة نيوز- طالب صدام أبو دية والد الطفلة نيبال بالتحقق من حادثة هرب قاتل ابنته من سجن أحداث مادبا ومحاسبة من ساعده على الهرب .

وأضاف أبو دية ان والدة نيبال تأثرت نفسياً عندما سمعت خبر هروب قاتل ابنتها الذي ألم قلبها وقلوب الاردنيين ،مشيراً إلى ان  العقوبة التي يستحقها هي الاعدام وليس السجن (12) عاماً كونه قتل طفلة بريئة وألحق أذى نفسي بقلوب ذويها مدى الحياة .

وبين ان قاتل ابنته لا يستطيع الهرب من سجن الاحداث الا بمساعده اخرين له ،مشدداً على ضرورة فتح تحقيق بالحادثة ومحاسبة كل شخص قام بمساعدته .