القلعة نيوز - كشف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، خلال مؤتمر صحفي بالبيت الأبيض، أمس الاثنين، عن طلب أردني وإسرائيلي بشأن القوات الأمريكية في سوريا

وصرح ترامب بأنه لا يزال يريد سحب جميع القوات الأمريكية من سوريا، لكن إسرائيل والأردن طلبا منه الاحتفاظ ببعض القوات هناك، وفق ما نشره موقع روسيا اليوم

وأعلن أن عددا محدودا من الجنود الأمريكيين سيبقون في سوريا، بعضهم سينتشر على الحدود مع الأردن بينما يقوم البعض الآخر بحماية حقول النفط

كما أخبر ترامب المراسلين في البيت الأبيض، بأن الولايات المتحدة "ستعمل على شيء" مع الأكراد في شرق سوريا لضمان حصولهم على دخل من النفط السوري، واقترح إرسال شركة نفط أمريكية إلى هناك للمساعدة

وكانت واشنطن قد أعلنت في 13 أكتوبر سحب نحو 1000 جندي من سوريا بعد 5 أيام من بدء الهجوم التركي على الأكراد في شمال سوريا

هذا، وعلى وقع انتقادات دولية كثيفة طالته منذ إعلان سحب الجنود، أكد ترامب قائلا: "لقد ساعدنا الأكراد"، مكررا إن "الأكراد ليسوا ملائكة"

ويشار إلى إن العملية التركية معلقة منذ يوم الخميس بعد اتفاق مع واشنطن، على أن تنتهي الهدنة الثلاثاء الساعة 19.00 بتوقيت غرينيتش.