القلعة نيوز-
تنوّعت قصات شعر النجمة "مايلي سايريس” منذ انطلاق نجوميتها في ديزني كهانا مونتانا وخلال احتفالها بعيد ميلادها الأسبوع الماضي قامت والدتها تاش بإهدائها قصة شعر جديدة. لكن مصففة الشعر الخاصة بها سالي هيرشبيرغر قامت بإعطائها مظهر جديد ومختلف تسمى "البوري الحديث” مما أثار غضب المعجبين بها لسوء مظهرها.

وشاركت مايلي صورةً لها عبر حسابها الخاص على انستغرام حيث ظهرت وهي ترتدي بلوزة من الصوف البني الناعم، أما شعرها فكان مسرّح بطريقة فوضوية وغير متناسق الطول أبداً.

ولا يبدو أن قصة الشعر قد أسعدت معجبي مايلي حيث انتقلوا إلى انستغرام للتعبير عن استيائهم فعلّق أحدهم: "هذه أسوأ قصة شعر وقعت عليها عيني هل تسمي نفسك مصففة شعر، الآن سوف يعتقد الناس الذين لا يحبون مايلي بأنها تمرّ بحالة انهيار مرةً أخرى”، أما شخص آخر فقد ألقى اللوم على مايلي نفسها وليس مصفف الشعر فقال: "إنه شعر أشعث، هذا هو خطأ الشخص نفسه وليس مصممة الشعر”.