القلعة نيوز : اثنت النائب د. ديمه طهبوب باستجابة وزير الداخلية سلامه حماد لعدد من المطالب النيابية التي تصب في المصلحة العامة والإنسانية والتي كان أخرها نقل الطلبة الفلسطينيون من جمهورية الصين إلى الأردن .

حيث وجهت طهبوب رسالة عبر حسابها الخاص على "تويتر " قالت فيها : " إلى صاحب المعالي المعروف بكشرته و اعرف عنه وجها اخرا به رحمة و طيب سلامة حماد قد قصدناك غير مرة و آخرها الطلبة الفلسطينيون القادمون من الصين و لا معبر إلا من الأردن فكنت على قدر أهل العزم شكرا لكل طاقمك و على رأسهم د باسم الدهامشة و نأمل أن لا يعود من عندكم قاصد الا وقد لبيتموه