القلعة نيوز-

قال رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز انه عمل في أماكن تهتم بالبدايات كوزارة التربية والتعليم والتي تعنى بتنشئة الأجيال، كما عمل في أماكن تهتم بالنهايات كالضمان الإجتماعي والذي يعنى بالمتقاعدين.

وشدد الرزاز خلال ورشة العمل التي نفذتها اللجنة برعاية رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز تحت عنوان "الموارد البشرية في الأردن إلى أين التفكير خارج الصندوق" والشراكة مع المعهد الديموقراطي الأمريكي على أنه هناك فرق كبير بين النظر إلى المعطلين على أنهم عبء وبين النظر على أنهم فرص استثمارية هائلة.

وتطرق إلى أهمية رياض الأطفال بتنشئة الأجيال، بالإضافة إلى ضرورة تغيير أساليب التعليم التي تعتمد التلقين واجترار المعلومات والذهاب إلى أساليب تفاعلية.

وأشار إلى أهمية المتقاعدين في بناء الأوطان وكيفية استثمار طاقاتهم.