اللجنة تُناقش:

الاتجاهات والمستجدات الحديثة في تقنيات نظم الدفع والتسوية الإجمالية

تعزيز رقمنة المدفوعات الحكومية

تطوير خدمات العمليات المصرفية المفتوحة

تقوية الإطار العام للإشراف والرقابة على نظم الدفع والبنية التحتية للأسواق المالية

دور بوابات الدفع والتحويلات عبر الحدود في تعزيز الشمول المالي

فرص ومتطلبات تطبيقات الحوسبة السحابية في نظم الدفع والتسوية

الاطلاع على التطورات بشأن نظام منصة "بنى" لمقاصة وتسوية المدفوعات العربية البنية

القلعة نيوز-

اُفتتح صباح اليوم الأربعاء الموافق 12 فبراير 2020، الاجتماع الدوري العشرين للجنة العربية لنظم الدفع والتسوية، بفندق باب القصر بأبوظبي.

يشارك في اللجنة مدراء إدارات نظم الدفع والتسوية والبنية التحتية المالية لدى المصارف المركزية ومؤسسات النقد العربية. 

كما يحضر اجتماع اللجنة ممثلين عنالأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربيةوعدد من المصارف المركزية العالمية والمؤسسات الإقليمية والدولية منها مجموعة البنك الدولي، وبنك التسويات الدولية، واللجنة الدولية لنظم الدفع والبنية التحتيةالمالية، والبنك الإفريقي للتنمية، والبنك المركزي الأوروبي، والهيئة الفيديرالية الألمانية للرقابة المصرفية، ومؤسسة يوروكلير، والوكالة الألمانية للتنمية، وجمعية "سويفت".

 كما يشارك في الاجتماع ممثلين عن إتحاد مصارف الإمارات، وسوق أبوظبي المالي العالمي.

تهدف اللجنة إلى المساهمة في تطوير أنظمة الدفع والتسوية في الدول العربية، وتعزيز التنسيق والتعاون وتبادل التجارب والخبرات في هذا الشأن بين المصارف المركزية ومؤسسات النقد العربية.

 يتولى صندوق النقد العربي في إطار دوره كأمانة فنية لمجلس محافظي المصارف المركزية ومؤسسات النقد العربية، أمانة اللجنة.

 ترتكز مهامه في هذا الصدد على إعداد جدول الأعمال والمساهمة في الدراسات والتقارير التي تعدها اللجنة ومتابعة توصياتها.

تناقش اللجنة،التي ينعقد اجتماعها على مدى يومين، عدداً من الموضوعات الهامة أبرزها:

تعزيز رقمنة المدفوعات الحكومية وأهميتها في تطوير الخدمات الحكومة الرقمية، والمستجدات في اتجاهات تقنيات نظم الدفع والتسوية، إضافة إلى تقوية الإطار العام للإشراف والرقابة على نظم الدفع والبنية التحتية المالية وتجارب الدول العربية في هذا الشأن. 

كذلك تناقش اللجنة دور بوابات الدفع والتحويلات عبر الحدود في تعزيز الشمول المالي والسياسات المناسبة في هذا الصدد.

كما تتطرق المناقشات إلىفرص وخيارات تطبيقات الحوسبة السحابية في نظم الدفع والتسوية، إلى جانب مناقشة آليات تفعيل الخدمات المصرفية المفتوحة وتنظيمها والإشراف عليها في الدول العربية وانعكاسها في تغيير نماذج أعمال المؤسسات المصرفية.

 كما تستعرض اللجنة في إطار تبادل التجارب والخبرات، التطورات الأخيرة لدى الدول العربية على صعيد نظم الدفع والبنية التحتية المالية وآليات تبادل المعلومات حول التهديدات الإلكترونية.

أخيراً، تستعرض اللجنة آخر مستجدات إنشاء المؤسسة الإقليمية لمقاصة وتسوية المدفوعات العربية وإطلاق منصة "بنى" للمدفوعات العربية التابعة للمؤسسة.

يذكر أن هذه المؤسسة مملوكة من قبل لصندوق النقد العربي.

في هذه المناسبة، نوه معالي المدير العام رئيس المجلس إدارة صندوق النقد العربي التطور الكبير بالمواضيع والقضايا التي تناقشها اللجنة وأهميتها للدول العربية في تعزيز سلامة وكفاءة المعاملات المالية وتدفق المدفوعات والتحويلات.

 كما أعرب معاليه، عن سعادته بالمشاركة الواسعة للمؤسسات الإقليمية والدولية المعنية بما يعزز من أهمية اللجنة كمنصة للحوار وتبادل التجارب والخبرات في مواضيع نظم البنية التحتية المالية.