القلعة نيوز:  نعى الفنان سمير غانم صديقه الفنان الراحل جورج سيدهم، الذي توفي قبل ساعات إثر أزمة قلبية مفاجئة.
وقال سمير غانم وفقا لما نشرته صحيفة "المصري اليوم": "حزنت جدا لعلمي بنبأ وفاته، لقد كان رفيق رحلتي وصديقي وأخي، الذي منحه الله القوة والصبر على تحمل المرض والبقاء على مقعد متحرك طوال ما يزيد عن 20 عاما".
وتابع سمير غانم "جورج ظل 20 عاما لا يحرك سوى يد واحدة، لكنه كان يشعر بنا ويعرفنا جيدا، وربنا منحه القوة ليكمل طول هذه السنوات".
وأكمل سمير غانم "كنا في كل عيد ميلاد نزوره أنا ودلال عبد العزيز. كذلك الفنانة الراحلة نادية لطفي كانت تحضر معنا، وعدة مرات توجهت له للاحتفال بعيد ميلاده، لكن أحيانا كانت تمنعني ظروف التقدم في العمر عن التواجد معه".
وأضاف غانم: "حتى الآن لاتزال مسرحياتنا من أعظم المسرحيات في تاريخ المسرح. كان وجوده إلى جواري متعة ويجعلني أخرج كل طاقتي على المسرح".
وأكمل "كافحنا أنا وجورج سيدهم والضيف أحمد لنقدم فرقة ثلاثي أضواء المسرح. كنا نركب قطار الدرجة الثالثة، كنت من الإسكندرية وهو يأتي من عين شمس، وخرجنا في ظروف صعبة، وكنا نلتقي من أجل الحفلات. كان إداري ناجح وكان يدير الفرقة بشكل مميز".
وأتم سمير غانم "المشكلة أنه توفي في وقت لا نستطيع التواجد في الجنازة أو العزاء لظروف انتشار فيروس كورونا. ربنا رحمه بعد كل هذا الصبر وقوة التحمل على مقعد متحرك طيلة 20 عاما".