قال المفكر الإسلامي الصرخي: عُمَر.......إيوانُ كِسْرَى...بَينَ الدّين وَالتّنْجِيم!! بقلم-حمد العاملي
 حقائق لم تكن بالحسبان منجمو الفرس ،قد تبين لتلك النعرات والصيحات والرايات السوداء والحمراء والمنقذ والمخلص والعلم والعلماء ،ويالثارات الحسين ويالثارات المهدي كلها، تنطبع لثأر المجوس حتى يتحقق هدفهم ،وكذبهم بإسم المهدي-عليه السلام-لكن غايتهم وهدفهم المنجمون الفرس الأكاسرة السيطرة على عواطف الناس البسطاء ، والتغرير بهم نحن أنصار الحسين ،نحن أنصار المهدي-عليهما السلام - لكن تاريخ الفرس المجوسي مشحون الشعوذة ،والشعبذة والسحر و التسخير لفقهائهم وعلمائهم وهم تحت سيطرة التخدير العام بإسم الدين والتشيع الفارسي والتسنن الفارسي هم منجمو المجوسية التي تطلب الثأر للأكاسرة من الخليفة عمر-رض- بعد تحريره الناس من عبودية المنجمين المجوس ، في إيران والعراق ،لكن هل سكتوا -لا - بل دخلوا الإسلام من جهتين ،جهة التشيع، وجهة التسنن حتى يضربوا هذا في هذا ، كما هو ثابت الآن التفريق بين الشيعة وبين السنة وهذا هو السبب الرئيسي سيطرة المجوس الأكاسرة ، على الناس ومن أهمها الإعلام المنجم الكاذب -نترك الحقائق التي طمسها المجوس الأكاسرة .نتابع.
المحقق والمفكر الإسلامي لبيان الحقائق في التاريخ - عُمَر(رض).......إيوانُ كِسْرَى...بَينَ الدّين وَالتّنْجِيم!! 
 ١- كُبَرَاء وَمُنَجّمُو الفُرْس...وَالثّأر لِإيوَان المَجُوس!! قَالَ رَسولُ الله(صَلّى الله عَلَيه وَآلِه وَسَلّم): {مَن اقْتَبَسَ عِلْمًا مِن النّجُومِ اقْتَبَسَ شُعْبَةً مِن السِّحْرِ، زَادَ مَا زَاد}[شرح نهج البلاغة١٩ لابن أبي الحديد، عوالي اللئالي١ لابن أبي جمهور، بحار الأنوار٥٨، جامع أحاديث الشيعة١٧ للبروجردي، شرف المصطفى٤للخركوشي، تفسير روح المعاني٤و٧ للآلوسي، الدر المنثور٣ للسيوطي، أحكام القرآن١ للجصاص، لَواقح الأنوار القدسية١ للشّعراني، نظم الدرر٧ للبقاعي،تفسير المظهري١٠، ربيع الأبرار٤ للزمخشري، الجامع الصغير٢ للسيوطي] بَعدَ التّوكّل عَلَى الله، الكَلَام فِي نقَاط: 
١- هل الثّأر لِكِسرَى وَإيوَانِه وَعَرشِهِ مِنرَكَائز دِيَانَة وَعَقِيدَة كُبَرَاء الفُرْس وَمُنَجّمِيهم وَكَهنتِهم؟!.....
 ٢- إذَا ثَبَتَت تِلكَ الدّيَانَة، فَسَتَكون أصلًا وَمَرجعًا لِتَفسِير الكَثِير مِن المَوَاقِف وَالظّوَاهِر المُعَاصِرَة وَكَذَا المُمتَدّة فِي عُمقِ التّارِيخ الإسلَامِيّ.   ٣- يَتَفَرّع عَلَى ذَلِك الكَثِير مِن الاِستفهَامَات، مِنها:  أ- هَل تَمّ اِختِطَافُ الإسلَام والتّسَنّن ثُمّ التّشَيّع وَالقّضِيّة المَهدَوِيّة، وَتَوظِيفهَا فِي الثّأرِ وَإرجَاعِ العَرْشِ وَالتّرَاث الكِسرَوِيّالمُحَطّم؟!.....  ب- هَل يَكشفُ ذَلِك عَن سَبَب عَدَاءِ كُبَرَاء الفُرْس وَحِقدِهم الدّفِين عَلَى الخَلِيفَة الثّانِي(رض)، حَيث أنّ الإمبرَاطورِيّة الكِسرَوِيّة وَالحلم الفَارِسِيّ السّلطَوِيّ قَد تَحَطّم عَلَى أيدِي طَلائِع المُسلِمِينَ وَالصّحَابَة(رض) تَحتَ قِيَادَة ابن الخَطّاب؟!! 
 ٤- قَالَ النّوشجَانِي: {لَمّا أُخبِرَ يَزْدَجرْد (كِسرَى) بِيَوم القَادِسِيّة وانجِلَائِها عَن خَمسِين ألف قَتِيل مِن الفُرْس.....خَرَجَ يَزْدَجرْد هَارِبًا فِي أهلِ بَيْتِه.....فَوَقَفَ بِبَاب الإيوَان، فَقَالَ: [السّلَام عَلَيكَ أيّهَا الإيوَان، هَا أنَا ذَا مُنصَرِف عَنْك، وَرَاجِع إلَيكَ أنَا أو رَجُل مِن وِلْدِي لَم يَدْنُ زَمَانُه وَلَا آن أوَانُه]}!![مُقتضب الأثر لابن عَيّاش الجَوهَري، التّشريف بالمنن(المَلاحم والفتن) لابن طَاووس، البحار٥١ لِلمَجلسي، المَناقب لابن شهرآشوب(كما في، التّشريف بالمنن لابن طاووس)].
 ٥- مِن أينَ جَاءَ يَزْدَجرْد(کِسرَى الفُرْس) بِهذِه النّبوءَة؟!! هَل هِي وَحْيٌ إلَهِيّ؟!... أو تَنجِيمٌ وَكَهَانَة وَشَعوَذَة؟!... أو هِيَ أمنِيَةٌ وَكَلَامٌ صَدَرَ مِن كِسرَى المَهزُومالمكسُور كَمَا يَصدر عَن غَيرِه كَرَدّ فعلٍ عَمّا هُو فِيه مِن هَزِيمَة وَتَحَطّم نَفسِي وَهَوَان، قَد أصابَه وَأهلَ بيتِه وَأتبَاعَه، بَعدَ عِزِّ وَبَهْرَجَة وَسلطَانٍ وَاستِكبَار؟!! 
 ٦- هَل يَتَرَجّح، أن تَكونَ روَايَة كِسرَى (یَزدَجرْد) روَايَة مَكذوبَة اختَلَقَهَا المُدَلّسُون المُرتَبطُون نَفِسِيًّا وَفِكرِيّا بِالعنصرِيّة الفَارِسِيّة وَالتّسَلّط المَجوسِيّ الكِسرَوِي؟!..... 
 ٧- هَل صَدّق كُبَرَاء الفُرْس وَزَعَامَاتُهم نبوءَةَ كِسرَى، لِأنّهم تَطَبّعُوا عَلَى الكَهَانَة وَالتّنجِيم، وَمَا زَالُوا؟!! لمتابعة الحساب على: تويتر: AlsrkhyAlhasny@ الفيس بوك: Alsarkhyalhasny الإنستغرام: alsarkhyalhasany@ https://www.khlgy.com/do.php?img=91404