القلعة نيوز- أجرت الممثلة العمانية، فخرية خميس، فحص كورونا الأسبوع الماضي، علمت منه بما لم تكن تتوقعه، وهو إصابتها المزدوجة بالفيروس وبالسرطان معا، فأخبرت أفراد عائلتها ومن يتابعونها في مواقع التواصل التي اكتظت سريعا بخبر ما حدث معها.
 

أما إصابتها المزدوجة بالفيروس وبالسرطان معا، فعلمت بها السبت الماضي بعد إجرائها لفحص كورونا، لذلك مضت إلى منصتها في "إنستغرام" لتخبر متابعيها البالغين 698 ألفا، وتقول: "الحمد لله من قبل ومن بعد، اللهم لا اعتراض، ثقتي بالله كبيرة. جزاكم الله خيرا. أحتاج الدعاء أحبتي في الله" ثم أضافت أنها ستبدأ غدا (الأحد) برنامج علاج ضد السرطان، بإشراف الدكتور عادل العجمي المتخصص بالمرض.

كما بثت رسالة صوتية، خصَّت بها الشاعر عبدالرزاق الربيعي، وحملته نقل رسالة لجمهورها والمتواصلين معها، وقالت: "أصبحت يا أبا دجلة لا أستطيع الدخول على برنامج المحادثة الواتس أب، من كثرة الرسائل والاتصالات التي تردني، وأنا لا أستطيع الرد بسبب ما أشعر به من تعب وإرهاق شديدين. لا أستطيع الرد وأنا بهذه الحالة الصحية، أرجو من الجميع التفهم وتقدير وضعي الصحي الحالي، ولا يوجد أحد بجواري للقيام بالرد نيابة عني، فأنا معزولة بالبيت عن أبنائي وأهلي، وأتواصل مع أبنائي فقط بالواتساب، للاطمئنان عليهم وكثرة الرسائل ترهقني أكثر" وفق تعبيرها.