القلعة نيوز- شهد الوسط الفنى على مدى عدة سنوات، عددًا كبيرًا من قصص الحب والعلاقات بين المشاهير، بعضها مُعلن وبعضها يحرص طرفيها علي إبقائها سراً، وبعضها يتم تداولها فيما بعد بين الجمهور وفي الأوساط الفنية، ولكن القاسم المشترك بين تلك العلاقات أنها غالبًا ما تنتهي بالفشل، قبل أن يعرف الجمهور أن هؤلاء الفنانين ارتبطوا ببعضهم، سواء بخطوبة أو عقد قران، ثم انفصل كل منهما عن الآخر، وتراوحت أسباب الانفصال وإن لم يتم الإعلان عنها وقتها، لكنها فى معظمها دارت حول الغيرة أو اختلاف الطباع أو عدم الاتفاق على استمرار أحدهما بالعمل الفنى، وغيرها الكثير من الأسباب، ويستكمل الآن كل منهما حياته مع شخص آخر.
ومن بين هؤلاء الفنانة رانيا فريد شوقي، التى تزوجت الفنان مصطفي فهمي، إذ بدأت علاقتهما بصداقة وطيدة، وتداولت الصحف حينها وجود علاقة بينهما، لكنهما لم يعلقا على الأمر حتى التأكد من مشاعرهما وتكليل قصة الحب بالزواج، وأعلن الثنائي زواجهما عام 2007، في أحد المطاعم المطلة على النيل في القاهرة، والذي يمتلكه الفنان حسين فهمي، وأشرف حينها على تحضيرات حفل الزفاف بنفسه.
لم تستمر الزيجة طويلا، إذ أعلن الثنائي انفصالهما عام 2012 أي بعد 5 سنوات من الزواج، وقال فهمي في تصريحات صحفية عن انفصاله عن الفنانة رانيا فريد شوقي: "كتاب أُغلق نهائيا في حياتي، الشخص الذي لا يخاف عليَ كما أخاف عليه ولا يجعلني أولوية بحياته كما أجعله أولوية بحياتي، ولا يحاول إسعادي كما أحاول إسعاده، يكون شخصا (لا ألزمه ولا يلزمني)”.

وعلى الصعيد الفني، تعاقدت الفنانة رانيا فريد شوقى على المشاركة في بطولة "مسلسل ضربة معلم” للنجم محمد رجب والتي تتعاون معه لأول مرة، حيث تجسد رانيا دوراً هاماً ومحورياً خلال الأحداث، وهناك كثير من المواقف تكشفها حلقات المسلسل، والعمل من تأليف أحمد عبد الفتاح، وإخراج إسماعيل فاروق.
والمسلسل ينتمى إلى نوعية الأعمال الاجتماعية ويتكون من 45 حلقة، ومقرر عرض العمل فى الموسم الشتوى، ويشارك فى بطولة المسلسل كل من مى سليم، النجم رياض الخولى والنجمة الكبيرة أنعام سالوسة ومحمد نجاتى ومحسن منصور ومحمد عز، وانتهى المؤلف أحمد عبد الفتاح من كتابة 25 حلقة من المسلسل، وسلمها للشركة المنتجة بالاتفاق مع المخرج إسماعيل فاروق الذى يباشر كتابة الحلقات مع المؤلف.