القلعة نيوز: - اعتبر وزير الاوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية محمد الخلايلة، إساءة الرئيس الفرنسي للرسول محمد عليه الصلاة والسلام، مرفوضة وغير مقبولة، واصفا ما حصل بالجريمة والاعتداء الصارخ بحق النبي محمد، ويغذي التطرف وخطاب الكراهية.

وقال الخلايلة، إن المصلين حققوا نجاحاً مبهراً خلال صلاة الجمعة الماضية بالالتزام في معايير السلامة العامة.

وأضاف في مداخلة له عبر حياة اف ام، أن قرار إغلاق المساجد ليس محاربة الدين وأن الهدف منه هو الحفاظ على الصحة العامة للمواطنين، قائلا، "نحن حريصون على الدين كما نحرص على صحة المواطنين".

وتابع الخلايلة بأنه سيتم إغلاق المساجد في المناطق التي يتم عزلها، إضافة إلى المساجد التي يتم تسجيل إصابات بفيروس كورونا فيها، لمدة 3 أيام على الأقل.

وبيّنَ الخلايلة بأنه سيكون وقت صلاة الجمعة بين الساعة 11:15 وحتى الساعة 12:15 نظراً لبدء العمل في التوقيت الشتوي نهاية الأسبوع الحالي، داعيا المواطنين لأداء صلاة الاستسقاء يوم الجمعة.