القلعة نيوز:
اثار منشور لرئيس هيئة الاستثمار د. خالد الوزني عدد من التساؤلات فذهب عدد من متابعيه الى التساؤل ..فيما اذا كان سيستقيل حيث ايدوا ذلك وشجعوه بالسير على  ما عزم عليه  بالتوكل على الله ،فيما بقي آخرون محل الاستفهام والتساؤل ماذا يدور في ذهن الوزني .  
الوزني سطر المنشور عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي فوجد تفاعلا ومتابعة كبيره من محبيه ومتابعيه عندما كتب :" فقد استخرت، وشاورت، وعزمت، وتوكلت على الله، فهو حسبي ونعم الوكيل، إن الله يحب المتوكلين."

ليبقى السؤال ما هو الامر الذي استخار به ثم قام بالتشاور ليبقى لنا الانتظار لمعرفة القرار الذي سوف يتخذه الوزني خلال الايام القادمة ؟
 لااحد يعرف  نتيجة الاستخاره الا  الدكتور الوزني نفسه   واما اجتهادات الاخرين  فهي مجرد استنتاجات   ليس اكثر