شريط الأخبار
النائب زينب البدول تكتب منتقدة تشكيلة اللجنة الملكية، وآليات عملها ، وتدعو لاعادة تشكيلها حماية المستهلك: ترحب بقرار أمين عمان الكبرى باستحداث أسواق شعبية جديدة وتنظيم عمل (البسطات) التعافي الصحي جودلايف فارماسي تمنح راحة البال إلى الأمهات في شرق أفريقيا مع تكنولوجيا ثينك إم دي التي ’تفكّر‘ كطبيب 717 سفينة أمّت ميناء العقبة خلال الخمسة أشهر الماضية أصحاب شعارات (السنة أنفسنا, واخوان سنة وشيعة) يصمتون أمام همجية الشيرازية بسبب رفض الاعتداء على الصحابة وأمهات المؤمنين.. اعتداء همجي على مسجد تابع للمحقق الصرخي نظام المخترة وكتابة الإستدعاءات من بقايا الدولة العثمانية الأردن يستعد لأستراليا بنك الإسكان يجدد شراكته السنوية مع مؤسسة نهر الأردن الكيلاني يكتب : هل يسقط نتنياهو اليوم الأحد.. ويبدأ التغيير الاستراتيجي في المنطقة ؟؟؟!!! إطلاق حملة لاستقطاب السياحة الخليجية في فصل الصيف محمد الهياجنة يكتب : التعافي الصحي ...ليس كاف وحده أكثر من 13 قتيلا بقصف مدفعي على مدينة عفرين السورية «البوتاس العربية» و« صندوق أموال الضمان» يبحثان التعاون المشترك صلاح يضطر لحذف صورة له في تويتر بعد تعرضه لانتقادات السفير الفلبيني: 38 ألف عامل فلبيني يعملون في الأردن بنك القاھرة عمان یلبي زيادة الطلب في اربد بافتتاح فرع جديد في الحصن ترامب غاضب من "شعار بايدن".. ويقدم نصيحة قبل لقاء بوتن انخفاض أسعار الذهب محليا 10 قروش للغرام الواحد

هنا غزة

هنا غزة
رقية القضاة
هنا غزّة الصامدة، هنا الرائدة ،هنا الصابرة القائمة الراكعة الساجدة ،هنا واحة المسك والأرجوان ،هنا الطاهرة ،هنا بقعة من ضياء يحاول بوم الظلام وغربانه حرقها،ولكنها لا تبالي بهم ،رغم وهج الجراح ورغم انغراس حراب القرود بأكتافها ،ظلّ حمل البطولة عالي البنود يرف باكنافها
هنا غزة الصامدة ،هنا فتية يغسلون دم الشهداء ،فلا تغسلوه دم الشهداء ،دعوه تبخّره الشمس حتى يصير سحابا ،ويمطرنا بالحياة ،دعوه يصير نهيرا رقيقا، يشق الطريق الى النيل يلتقي بدماء الشهيد هناك ،ويمضي الى الشام ثم الى بردى ،يبكيان معا ضيعة المكرمات ،التياع قلوب الثكالى من الامهات ،احتراق المساجد هدم المآذن ،حق الشعوب كرامة أمّه،
دعوه دم الشهداء ولا تغسلوه،عسى ان يعطّر جو العروبة بالكبرياء ،عسى أن يضيء لنا ليلنا المدلهم بنور الرجاء ،عساه يصيرشرارة حسّ تولّد فينا الغضب ،الا تعرفون الغضب ،؟ ،اما تسمعون استغاثة أمّ يحيط بأطفالها النائمين اللهب ؟ ايا امّة المصطفى ايها المسلمون تناشدكم غزّة سورة من غضب!!
هنا غزة الصامدة ،هنا حيث خرّت مآذنها ساجدة ،هنا صوت أرض بحقد اليهود تحرّق ،هنا صوت طفل ينادي أباه ،وسيّدة قد اعدت طعام الفطور ،لتسمع صوت المؤذّن الله اكبر،ولكنها ترتقي للسماء بقصف اليهود لها،ويعلو النداء برغم المجازر الله اكبر،
هنا غزة الصامدة الرائدة الماجدة ،هنا جند حطين عادوا اليها ،على وجهها يرسمون الصباح ،فينهزم الليل والانكسار،هنا بعث الجند فوق ثراها ،يسلون سيف الثبات ،ويمضون في موكب الفخر نحو الممات ، فيسمع في خطواتهم الواثقات صهيل الحياة ،هنا غزة الصائمة القائمة ،سحور يباركه الصبر والانقياد لرب العباد ،وافطارها يتماوج مابين عطر الشهادة، والانعتاق من الذل والارتعاد ،على صهوة المجد طار بنيها ،ومدّوا الجسوروارسو العماد، مابين بدر وغزة يار مضان فاشهد فغزة صارت لبدر امتداد،
وياأيّها الماجنون اليهود ،أما قد سمعتم بتلك الجنود،تمادت بظلم العباد وخانت عهود، ،فحق عليها العذاب وصارت حصون لها مقفرات يباب بذنب الجحود ،فلا تعجلوا يا يهود ،هو القتل فيكم اذا ما ينادي الحجر ثمّ خلفي يهود،ويبقى الشهيد عزيزا كريما ،ويبقى اليهود يهود.