شريط الأخبار
اصابة طفلة بعيار ناري طائش في الاغوار الشمالية والامن يحقق انطلاق الدورة 35 لمهرجان جرش اليوم بعد توقف في 2020 شاهد بالصور :" ابناء المملكه " يرافقون العيسوي في افتتاح وتفقد مشاريع المبادرات الملكيه في لواء الرويشد النائب البلوي يطالب بإقتصار الجلوة على دفتر العائلة ومدة الجلوة لا تزيد عن سنة .. فيديو الملك ينبه إلى وجود تقصير في القطاع الطبي.. ويؤكد ضرورة رفع مستواه سفارة جنوب إفريقيا و"أونروا" تحتفلان بيوم مانديلا الدولي "غافله النعاس"..21 إصابة بحادث سير في مصر لبنان يدرس تداعيات التنقيب الإسرائيلي في المنطقة المتنازع عليها الأجور في الدوري الإنجليزي.. رونالدو في الصدارة ومفاجأة بترتيب صلاح متقاعد أردني يحقق حلمه بالسفر حول العالم دون أن يخرج من بيته في عمان الجيش اللبناني يوقف خلية تابعة لداعش في طرابلس جرار: أسعى لعكس صورة نموذجية عن المدرب الأردني في كندا النائب الفرجات .. الجلوة العشائرية مؤرقة للمجتمع الأردني .. فيديو الاردن : 9 وفيات و870 إصابة جديدة بفيروس كورونا العيسوي ينقل تعازي الملك الى عشيرة العواملة بوفاة المحامي حمزه عبد اللطيف حيدر " جائزة الامير الحسن للشباب " تكرم شباب " منظمة كير" انتخابات كندا.. جاستن ترودو إلى ولاية ثالثة «موديز»: تراجع الصكوك الخليجية بالنصف الأول من 2021 مدافع تشيلسي يرفض الجثو تعبيرا عن مكافحة العنصرية ويختار طريقته الخاصة افتتاح معرض تطور المكتبات في عهد الهاشميين في مكتبة الجامعة الهاشمية

استياء حماس من محاولة الاختراق الأخيرة لأذرعها الإعلامية , وتتهم السلطة الفلسطينية

استياء حماس من محاولة الاختراق الأخيرة لأذرعها الإعلامية , وتتهم  السلطة الفلسطينية
رام الله - لا را احمد - القلعه نيوز 



رفض المتحدث الرسمي باسم حماس حازم القاسم التعليق على خبر تعرض عدد من المواقع الإعلامية المحسوبة على حماس  اليوم  إلى هجوم إلكتروني مجهول المصدر ما أدى إلى تعطلها.

وقالت مواقع إعلامية فلسطينية أن عدداً من المنصات الإخبارية قد تعرضت أمس إلى عملية اختراق ما تسبب في تعطلها.

ويربط عدد من المحللين السياسيين بين تعطل المواقع الإعلامية التابعة لحماس والهجوم العنيف الذي قادته هذه المواقع مؤخراً ضد السلطة الفلسطينية والرئيس أبو مازن عبر نشر تقارير وشائعات لا أساس لها من الصحة.

هذا واتهمت مصادر مقربة من قيادة حماس في قطاع غزة السلطة الفلسطينية بتعمد تعطيل المواقع الإعلامية التابعة للحركة بهدف إخماد الرواية والتعاطي الحمساوي مع الشأن السياسي في البلاد.

ولم تنجح الوساطة التي قادها رجل الأعمال منيب المصري في استئناف مسار المصالحة بين قطبي المقاومة الإسلامية فتح وحماس، حيث اشترط الرئيس أبو مازن أن يوقع زعيم حماس إسماعيل هنية على وثيقة رسمية يعلن فيه اعتراف حركته واحتكامها إلى قرارات الشرعية الدولية الأمر الذي رفضته حماس.

وتتعرض حماس مؤخراً لموجة من الانتقادات في الداخل الفلسطيني بسبب تردي الأوضاع في قطاع غزة وفشلها في تسريع إدخال المساعدات الدولية الموجهة لإعادة اعمار القطاع بعد معركة سيف القدس الأخيرة.

 
وخلفت موجة التصعيد بين الفصائل الفلسطينية في غزة والجيش الإسرائيلي مئات الجرحى والمصابين إلى جانب استشهاد أكثر من 300 فلسطيني أغلبهم من المدنيين.