شريط الأخبار
اجتماع لمالكي الجامعات الخاصة بجامعة جدارا لبحث معوقات الاستثمار في التعليم العالي السيلاوي يضمن ميدالية للأردن بدورة ألعاب "قونية 2021" متحف الدمى في بكين يروي التراث الثقافي غير المادي للصين المغرب.. مصرع 3 عناصر إطفاء أثناء إخماد حريق غابات برونزية للأردن بدورة التضامن الإسلامي محافظة مصرية تشهد إحدى أبشع الجرائم في البلاد الاحتلال يحتجز أربعة شبان ويعتدي عليهم في الخليل سباق السرعة الثالث ينطلق في حلبة نادي السيارات الملكي "ديلي ميل": بوتين يوجه تحذيرا "مخيفا" للغرب سيقلب موازين القوى العالميه التربية: لم نصدر نسب النجاح لامتحان التوجيهي شاهد بالفيديو :"المكتب 39".. وثائقي يفك لغز الصندوق الأسود لكوريا الشمالية.. عجائب وغرائب في الحكم والسياسة طاقة الأعيان تؤكد أهمية التوسع بمجالات استكشاف النفط والغاز في المملكة منى حامد تكتب من مصر: الإعلام الإلكتروني اعلام المستقبل الاشمل .. ولكن .. الأمن يكشف التفاصيل الكاملة لمحاولة تهريب مليون حبة كبتاجون نسبة النجاح في امتحان " التوجيهي " الاعلى منذ عقود وبنسبة ٦٢ % «الـتـعـلـيـم الـعـالـي» يخـفـض القبول بالتخصصات الراكـدة والمشبعـة 50 % النائب العرموطي يسأل عن مالكي شركة مدائن النور.. ويذكّر الحكومة بدء استقبال طلبات القبول الموحد الثلاثاء القادم 5 تهم لــ 4 موظفين بقضية تزوير شهادات تلقي مطعوم كورونا مغادرة أول سفينة أممية محمّلة بالحبوب من أوكرانيا باتجاه إفريقيا

للحفاظ على حياتكم احذروا تمزق الشريان الأبهر . .. الاسباب، الاعراض ،الوقاية ، والعلاج

للحفاظ على حياتكم احذروا تمزق  الشريان الأبهر   الاسباب، الاعراض ،الوقاية ، والعلاج

 عمان- القلعه نيوز -  محررالشؤون الصحية - 



تضع نشرة معهد العناية بصحة الأسرة/ مؤسسة الملك الحسين /، بين يدي القارئ اليوم الثلاثاء، معلومات مهمة عن تسلّخ الشريان الأبهر (الأورطي)، التمزق الذي يصيب الطبقة الداخلية لمنطقة ضعيفة من الشريان.وتوضح نشرة المعهد ماهية التسلخ الذي يصيب الشريان الرئيسي الناقل للدم الغني بالأكسجين والمغذيات من القلب إلى باقي أجزاء الجسم، وخطورة هذه الحالة التي قد تهدد الحياة، وتتطلب التعرف الفوري عليها.

وتبين النشرة نوعين مختلفين لتسلخ الشريان الأبهر، وأعراض وعلامات هذا التسلخ، وأسبابه، وإجراءات تشخيصه، إضافة إلى طرق وأنواع العلاج التي تعتمد على موضع التمزق والتسلخ.

ما هو تسلخ الأبهر
؟


الشريان الأورطي هو الشريان الرئيسي الذي ينقل الدم الغني بالأكسجين من قلبك إلى باقي أجزاء الجسم. يتكون جدار الشريان الأورطي من ثلاث طبقات من الأنسجة - الطبقة الداخلية والطبقة الوسطى والطبقة الخارجية

تسلخ الشريان الأبهر هو فصل بين الطبقات الداخلية والوسطى لجدار الشريان الأبهر. يصب الدم من خلال تمزق في الطبقة الداخلية، مما يتسبب في انتفاخ وضعف في تلك المنطقة من الشريان الأبهر.
يبدأ تسلخ الأبهر فجأة عندما يحدث تمزق في الطبقة الداخلية لمنطقة ضعيفة من الشريان الأورطي. يندفع الدم من خلال التمزق، مما يؤدي إلى انفصال الطبقات الداخلية والوسطى. عندما يتدفق الدم بين طبقات الأنسجة، قد يتباطأ التدفق الطبيعي للدم إلى أجزاء من الجسم أو يتوقف، أو قد يتمزق الشريان الأورطي تمامًا.

يُعد تسلخ الشريان الأبهر حالة مهددة للحياة ويمكن أن تسبب الموت المفاجئ إذا لم يتم التعرف عليها وعلاجها بسرعة.


أين يقع الشريان الأورطي؟


يقع الشريان الأورطي في منطقة الجذع من الجسم. يبدأ من حجرة الضخ الرئيسية للقلب (البطين الأيسر، ويمتد لأعلى خلال منتصف الجزء الأمامي من الصدر، ثم يمتد من الأمام إلى الخلف أسفل قاعدة العنق، ثم ينتقل إلى أسفل على طول مقدمة العمود الفقري من خلال الصدر (الشريان الأورطي الصدري) والبطن (الشريان الأورطي البطني) - قبل التفرع أسفل السرة مباشرة إلى شريانين آخرين يُسميان الشريانات الحرقفية المشتركة الأيمن و الأيسر .


هل هناك أنواع مختلفة من تسلخ الأبهر؟


هناك نوعان رئيسيان:

1- تسلخ الشريان الأبهر من النوع (أ) ستانفورد:


 يحدث هذا النوع من التسلخ في الجزء الأول من الشريان الأورطي، الأقرب إلى القلب، ويمكن أن يهدد الحياة على الفور. يتطلب الأمر عادةً جراحة الصدر المفتوحة الطارئة لإصلاح أو استبدال الجزء الأول من الشريان الأورطي حيث بدأ التمزق (الأبهر الصاعد مع أو بدون القوس و/أو الصمام الأبهري). هذا النوع من التسلخ هو أكثر شيوعًا من النوع (ب).


2- تسلخ الأبهر من النوع (ب) ستانفورد:


 يبدأ هذا النوع من التمزق أسفل الشريان الأورطي (الأبهر النازل)، وأبعد من القلب. كما التسلخ من النوع (أ) ، يمتد هذا النوع من التسلخ عادةً من الشريان الأورطي الهابط إلى الجزء البطني (الشريان الأورطي البطني)، ولكنه لا يشمل الجزء الأول من الشريان الأورطي في مقدمة الصدر. قد تكون الجراحة ضرورية أو لا تكون ضرورية على الفور، اعتمادًا على مكان التشريح بالضبط وما إذا كان يقطع أو لا يقطع تدفق الدم إلى الأعضاء. يمكن إجراء هذه العمليات عادةً باستخدام جهاز زرع دعامة يتم إدخالها في الشريان الأورطي.


ما هي علامات وأعراض تسلخ الأبهر؟


السمة الأكثر شيوعًا لتسلخ الأبهر هي بدايته المفاجئة. يمكن أن يحدث في أي وقت، أثناء القيام بأي شيء، أو أثناء الراحة أو أثناء النوم.


تشمل العلامات والأعراض الشائعة ما يلي:


- ألم حاد مفاجئ في الصدر أو أعلى ظهرك. يوصف أيضًا بأنه شعور تمزيق أو طعن.
- ضيق في التنفس.
- الإغماء أو الدوخة.
- ضغط دم منخفض؛ يشتبه بشدة عندما يكون هناك فرق ضغط 20 ملم زئبق بين الذراعين.
- النبض السريع والضعيف.
- التعرق الشديد.
- الارتباك.
- فقدان البصر.
- أعراض السكتة الدماغية، بما في ذلك الضعف أو الشلل في جانب واحد من الجسم، أو صعوبة في الكلام.


ما الذي يسبب تسلخ الأبهر؟


يحدث تسلخ الشريان الأبهر بسبب وجود تحلل بطيء كامن للخلايا التي تشكل جدران الشريان الأورطي. من المحتمل أن يكون الانهيار مستمرًا في صمت لسنوات عديدة قبل أن تتلاشى أخيرًا المنطقة الضعيفة من جدار الأبهر، مما يؤدي إلى حدوث تمزق، مما يؤدي إلى تسلخ الأبهر.


يُعتقد أن معظم حالات تسلخ الأبهر ناتجة عن ضعف أساسي قد يكون موروثًا. في حالات أخرى، يمكن أن يؤدي الضغط على جدار الأبهر الناتج عن ارتفاع ضغط الدم المستمر إلى إضعاف جدار الشريان الأورطي لدى الأشخاص المعرضين للإصابة به، مما يؤدي إلى حدوث تمزق وتسلخ.


كيف يتم تشخيص تسلخ الأبهر؟


يجب تشخيص تسلخ الشريان الأورطي بسرعة، لأنه قد يكون مهدداً للحياة، وقد يحتاج إلى جراحة فورية. يحتاج فريق الرعاية الصحية إلى تحديد ما إذا كنت مصابًا بتسلخ الشريان الأبهر أو حالات صحية أخرى، مثل النوبة القلبية والسكتة الدماغية، والتي تنتج أعراضًا مماثلة. تشمل الاختبارات التي يمكن طلبها ما يلي:


- تصوير الصدر بالأشعة السينية.

- الفحص بالتصوير المقطعي المحوسب (CT).

- مخطط صدى القلب عبر الصدر (Transthoracic Echo).

- مخطط صدى القلب عبر المريء (Transoesophageal echo).

- التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI).

كيف يتم علاج تسلخ الأبهر؟


يعتمد علاج تسلخ الأبهر على موضع التمزق والتسلخ. 


يلزم إجراء جراحة فورية لتسلخ الأبهر من النوع أ (أي عندما يشمل الجزء الأول من الشريان الأورطي القريب من القلب). 


يتطلب تسلخ الأبهر من النوع ب جراحة طارئة إذا قطع التسلخ تدفق الدم إلى الأعضاء الحيوية بما في ذلك الكلى والأمعاء والساقين أو حتى الحبل الشوكي. هناك حاجة لإجراء جراحة عاجلة إذا كانت هناك ميزات معينة عالية الخطورة تم ملاحظتها في التصوير المقطعي المحوسب. يمكن علاج الحالات الأقل شدة بالأدوية في البداية.