شريط الأخبار
اللواء المتقاعد عمار القضاه يوجه رسالة وداع بعد خدمة ٣٦ عاما على هامش حادث العقبة .. منظومة إدارية مهترئة وبيروقراطية عقيمة التل يكتب : عرار؛ أيقونة الشعر، ورمز الثقافة العربية العميد معتصم أبو شتال .. من نشامى الأمن العام حيث التميّز والإنجاز ترميم بيتٌ تراثي ليصبح دارًا للحِرف الأمير فيصل يترأس الاجتماع الأول لمجلس إدارة اللجنة الأولمبية أغذية تساعدك للحصول على نوم أفضل "النهضة": تجميد حسابات الغنوشي إصرار على "التلفيق والتشويه" 3 مباريات بدوري المحترفين لكرة القدم غداً نادي بريطاني يخصص ملعبه لاستضافة صلاة العيد قطر تعيد إلزامية ارتداء الكمامات في الأماكن العامة المغلقة اللجنة العليا ومعهد جسور يستضيفان ورش عمل لقادة الجاليات المقيمةفي قطر الملك ينتدب العيسوي لمشاركة الالاف من مواطني السلط بتشييع جثمان الشيخ الحمود ... والخصاونة ورؤساء حكومات يشاركون ( صور ) الجازي نائباً لرئيس المنتدى الإقتصادي العالمي لقارتي آسيا وأفريقيا المياه :حملة في مناطق الشونة الشمالية تكشف عن اعتداءات لتعبئة صهاريج ارتفاع وفيات حادث سيل الزرقا في جرش إلى 4 مجلس الأثر الاجتماعي يعقد اجتماعه الثاني رندة الصادق / البنك العربي/ ، و ناديا السعيد / بنك الاتحاد / في قائمة أقوى الرؤساء التنفيذيين في الشرق الأوسط" والاقوى في الاردن عام 2022، الملكة رانيا: ألف مبارك حبيبتي إيمان خطوبة الاميرة إيمان بنت عبدالله الثاني على السيد جميل ألكساندر ترميوتس

الحكومة الفلسطينية : ملكية المسجد الأقصى تعود للمسلمين وحدهم

الحكومة الفلسطينية  ملكية المسجد الأقصى تعود للمسلمين وحدهم


القلعة نيوز :

رام الله - قال الناطق الرسمي باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة، إن قرار عصبة الأمم لعام 1930 حسب لجنة «شو» ينص على أن ملكية المسجد الأقصى المبارك وحائط البراق والساحة المقابلة له تعود للمسلمين وحدهم.

جاءت تصريحات أبو ردينة رداً على تصريحات رئيس الحكومة الإسرائيلي نفتالي بينيت التي قال فيها إن جميع القرارات المتعلقة بالحرم الشريف والقدس تتخذ من قبل حكومة إسرائيل من دون اي اهتمام باعتبارات خارجية.

وأضاف أن القدس الشرقية بمقدساتها الإسلامية والمسيحية هي العاصمة الأبدية لدولة فلسطين حسب قرارات الشرعية الدولية، والتي كان آخرها القرار رقم (2334) الذي أكد أن القدس الشرقية جزء لا يتجزأ من الأراضي الفلسطينية المحتلة، وأن جميع اشكال الاستيطان غير شرعية في جميع الأراضي الفلسطينية.

وتابع أن أية محاولات إسرائيلية لإضفاء شرعية على احتلالها لأراضي دولة فلسطين، بما فيها القدس الشرقية هي محاولات فاشلة، هدفها التغطية على الإنجازات الفلسطينية، التي تحققت بصمود أبناء الشعب الفلسطيني وتمسكه بمقدساته الإسلامية والمسيحية.

وأشار أبو ردينة إلى أن الطريق الوحيدة لتحقيق الأمن والسلام والاستقرار في منطقتنا والعالم أيضا، هي الإقرار بحقوق شعبنا الفلسطيني، والاعتراف بقرارات الشرعية الدولية التي تنص على وجوب انهاء الاحتلال، وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة، وعاصمتها القدس الشرقية، على حدود العام 1967.

وردا على تصريحات بينيت التي قال فيها ان إسرائيل تحترم جميع الأديان، قال أبو ردينة إن هذه التصريحات مضللة وغير صحيحة، بدليل الاقتحامات المتواصلة للمسجد الأقصى المبارك، والتضييق على المصلين في كنيسة القيامة خلال احتفالات الأعياد الأخيرة.(بترا)