شريط الأخبار
باجتماع حاشد ... شيوخ ووجهاء قبيلة زبيد يعلنوا زينب الزبيدي مرشح إجماع القبيلة لخوض الانتخابات البرلمانية المقبلة. مندوبا عن جلالة الملك وسمو ولي العهد :العيسوي يعزي قبيلة بني صخر /عشيرةالفايز/ الحياصات تكتب : رؤية سمو الأمير الحسين نحو المستقبل* منظمة إسرائيلية: ارتفاع غير مسبوق في عدد رافضي الخدمة بالجيش تراجع الإسترليني مقابل الدولار واليورو مسؤول أممي يحذر من خطورة تقويض السلطة الفلسطينية طاقم حكام عماني لمباراة المنتخب الوطني أمام طاجكستان عقوبات بحق نائب فرنسي رفع علم فلسطين داخل البرلمان البرلمان التركي يدعو مجلس الأمن لاجتماع طارئ عشيش يتأهل لدور الـ8 بتصفيات أولمبياد باريس 2024 بالملاكمة الشوبكي يشارك بندوة المتقاعدين العسكريين والمشاركة في العملية السياسية ومنظومة تحديث العمل السياسي السفيرة الرواندية في المملكة تزور مدينة الموقر الصناعية الروابدة: الهاشميون صاغوا حكاية وطن وصنعوا مجدا خدمة الترخيص المتنقل للمركبات في اربد غداً العضايلة يترأس الوفد الأردني في اجتماع كبار المسؤولين لمنتدى التعاون العربي الصيني افتتاح مركز التدريب الاقليمي للنظام الآلي لتخليص البيانات الجمركية اجتماع عربي إسباني في مدريد لبحث جهود وقف العدوان الإسرائيلي على غزة اتفاقية تعاون ثنائي لإنشاء مركز حضاري بين مجتمعي وأوقاف الضحيان على هامش معرض إينا 2024″ بالرياض . الاتحاد الأوراسي الاقتصادي يحتفل بمرور 10 أعوام على تأسيسه.. ما هي إنجازاته؟ أزمة خطيرة تؤجل ظهور مبابي مع ريال مدريد

" الحره الامريكيه" : الرد الايراني على اسرائيل.. هل انتهى باختطاف سفينه واطلاق صواريخ عشوائية كالعادة .. ولماذا ؟

 الحره الامريكيه : الرد الايراني على اسرائيل..  هل انتهى باختطاف سفينه واطلاق صواريخ عشوائية كالعادة .. ولماذا ؟

مائير المصري الاستاذ في الجامعة العبرية :

" للأسف الشديد لقد تعودنا على العربدة الإيرانية وأصبحت صواريخ ومسيرات إيران تعبث في المجال الجوي الإسرائيلي وكأن شيئاً لم يحدث"

==================

واشنطن- القلعه نيوز -

خلال 24 ساعة، أطلق حزب الله اللبناني وابلا من الصواريخ باتجاه الشمال الإسرائيلي، قبل أن يعلن الحرس الثوري الإيراني، الاستيلاء على سفينة "مرتبطة" بإسرائيل في الخليج، فهل بدأت إيران الرد على قصف جوي "نُسب لإسرائيل"، وأسفر عن تدمير مبنى القنصلية الإيرانية في دمشق؟

هل بدأ الرد الإيراني؟

السبت، أعلن الحرس الثوري الإيراني، الاستيلاء على سفينة "مرتبطة" بإسرائيل على بعد 50 ميلا بحريا قبالة سواحل الفجيرة الإماراتية.

والجمعة، أعلن حزب الله اللبناني المدعوم من إيران، أنه أطلق "عشرات صواريخ الكاتيوشا" على مرابض مدفعية إسرائيلية، في هجوم قال إنه رد على الهجمات الإسرائيلية على بلدات في جنوب لبنان.

وفي حديثه لموقع "الحرة"، يربط الباحث في شؤون الشرق الأوسط، فادي عيد، بين الواقعتين كإشارة على "بدء الرد الإيراني" على الهجوم المنسوب لإسرائيل.

وإيران كانت مطالبة بـ"الرد رغما" عنها للحفاظ على هيبتها الخارجية وصورة النظام الإيراني، ولذلك فهي تستخدم أذرعها ووكلائها للرد "غير المباشر"، ولجأت للاستيلاء على السفينة المرتبطة بإسرائيل كرد "مباشر" لكن خارج حدود إسرائيل، وفق حديثه لموقع "الحرة".

ومن جانبه، يكشف الخبير الاستراتيجي الإيراني، سعيد شاوري، أن تأخر الرد الإيراني جاء من أجل"التعامل بشكل دقيق وصحيح، ولتفادي الوقوع في الأخطاء".

وإيران ليست في "أجواء حرب" على عكس إسرائيل التي تعيش تلك الحالة منذ 6 أشهر، والخطة العسكرية للرد تحتاج لـ"استعداد مسبق" لأي تبعات تنجم عن "العمليات العسكرية"، وفق المحلل السياسي الإيراني.

ويؤكد أنه "وضع الخطط العسكرية لا يتم فقط من قبل إيران لكن حلفائها أيضا"، ويتم أخد بعين الاعتبار "مواقف الحلفاء وسياساتهم" وما سيمكن أن يؤدي لدخولهم في أي "معركة أو رد".

وإيران تحتاج لوضع "خطط مدروسة ومحكمة وقوية" لتنفيذ تهديداتها، وهناك تفكير دائم بطريقة "الخروج الناجح"، عند التعامل مع إسرائيل وأمريكا قبل التفكير بـ"طريقة الدخول"، وفق شاوردي.

لكن على جانب آخر، يشير أستاذ العلوم السياسية بالجامعة العبرية في القدس، مئير مصري، إلى أن "النظام الإيراني قد أطلق عشرات الصواريخ من جنوب لبنان تجاه إسرائيل، من خلال وكيله المعتمد هناك"، في إشارة لحزب الله.

وفي حديثه لموقع "الحرة"، يتساءل مستنكرا:" ألا يعتبر ذلك اعتداءً عدوانياً جديدا وكافيا لتقوم إسرائيل هي بالرد ومعها الولايات المتحدة؟".

ويضيف:" للأسف الشديد لقد تعودنا على العربدة الإيرانية وأصبحت صواريخ ومسيرات إيران تعبث في المجال الجوي الإسرائيلي وكأن شيئاً لم يحدث".

وهذا القدر غير المسبوق من "اللامبالاة الإسرائيلية والأميركية" على حدٍ سواء هو الذي جعل إيران تتجرأ وتتمادى بهذا الشكل، على حد تعبير مصري.

هل تحدث "مواجهة مباشرة"؟

بعد صدور بيان يشير إلى احتجاز سفينة في المياه بين الإمارات وإيران، قال متحدث عسكري إسرائيلي، السبت، إن إيران ستتحمل العواقب في حالة تصعيدها للعنف في المنطقة.

وقال دانيال هاجاري في بيان "إيران ستتحمل العواقب في حالة اختيارها المزيد من التصعيد... إسرائيل في حالة تأهب قصوى.. رفعنا استعدادنا لحماية إسرائيل من أي عدوان إيراني آخر.. مستعدون أيضا للرد"، فهل يحدث تصعيد؟

يرى عيد أن "اختطاف السفينة وإطلاق حزب الله صواريخه تجاه إسرائيل" هو "رد للاستهلاك المحلي ومخاطبة الداخل الإيراني"، للتأكيد على أن "إيران ردت على استهدف قنصليتها".

ويستعبد الباحث في شؤون الشرق الأوسط "وقوع المزيد من التصعيد"، ويقول:" إيران لن تفعل أكثر من ذلك، ولكنها سوف تستخدم أذرعها مثل جماعة الحوثي وحزب الله، دون (رد قاسي).

خلال 24 ساعة، أطلق حزب الله اللبناني وابلا من الصواريخ باتجاه الشمال الإسرائيلي، قبل أن يعلن الحرس الثوري الإيراني، الاستيلاء على سفينة "مرتبطة" بإسرائيل في الخليج، فهل بدأت إيران الرد على قصف جوي "نُسب لإسرائيل"، وأسفر عن تدمير مبنى القنصلية الإيرانية في دمشق؟

هل بدأ الرد الإيراني؟

السبت، أعلن الحرس الثوري الإيراني، الاستيلاء على سفينة "مرتبطة" بإسرائيل على بعد 50 ميلا بحريا قبالة سواحل الفجيرة الإماراتية.

والجمعة، أعلن حزب الله اللبناني المدعوم من إيران، أنه أطلق "عشرات صواريخ الكاتيوشا" على مرابض مدفعية إسرائيلية، في هجوم قال إنه رد على الهجمات الإسرائيلية على بلدات في جنوب لبنان.

وفي حديثه لموقع "الحرة"، يربط الباحث في شؤون الشرق الأوسط، فادي عيد، بين الواقعتين كإشارة على "بدء الرد الإيراني" على الهجوم المنسوب لإسرائيل.

وإيران كانت مطالبة بـ"الرد رغما" عنها للحفاظ على هيبتها الخارجية وصورة النظام الإيراني، ولذلك فهي تستخدم أذرعها ووكلائها للرد "غير المباشر"، ولجأت للاستيلاء على السفينة المرتبطة بإسرائيل كرد "مباشر" لكن خارج حدود إسرائيل، وفق حديثه لموقع "الحرة".

ومن جانبه، يكشف الخبير الاستراتيجي الإيراني، سعيد شاوري، أن تأخر الرد الإيراني جاء من أجل لـ"التعامل بشكل دقيق وصحيح، ولتفادي الوقوع في الأخطاء".

وإيران ليست في "أجواء حرب" على عكس إسرائيل التي تعيش تلك الحالة منذ 6 أشهر، والخطة العسكرية للرد تحتاج لـ"استعداد مسبق" لأي تبعات تنجم عن "العمليات العسكرية"، وفق المحلل السياسي الإيراني.

ويؤكد أنه "وضع الخطط العسكرية لا يتم فقط من قبل إيران لكن حلفائها أيضا"، ويتم أخد بعين الاعتبار "مواقف الحلفاء وسياساتهم" وما سيمكن أن يؤدي لدخولهم في أي "معركة أو رد".

وإيران تحتاج لوضع "خطط مدروسة ومحكمة وقوية" لتنفيذ تهديداتها، وهناك تفكير دائم بطريقة "الخروج الناجح"، عند التعامل مع إسرائيل وأمريكا قبل التفكير بـ"طريقة الدخول"، وفق شاوردي.

لكن على جانب آخر، يشير أستاذ العلوم السياسية بالجامعة العبرية في القدس، مئير مصري، إلى أن "النظام الإيراني قد أطلق عشرات الصواريخ من جنوب لبنان تجاه إسرائيل، من خلال وكيله المعتمد هناك"، في إشارة لحزب الله.

وفي حديثه لموقع "الحرة"، يتساءل مستنكرا:" ألا يعتبر ذلك اعتداءً عدوانياً جديدا وكافيا لتقوم إسرائيل هي بالرد ومعها الولايات المتحدة؟".

ويضيف:" للأسف الشديد لقد تعودنا على العربدة الإيرانية وأصبحت صواريخ ومسيرات إيران تعبث في المجال الجوي الإسرائيلي وكأن شيئاً لم يحدث".

وهذا القدر غير المسبوق من "اللامبالاة الإسرائيلية والأميركية" على حدٍ سواء هو الذي جعل إيران تتجرأ وتتمادى بهذا الشكل، على حد تعبير مصري.

هل تحدث "مواجهة مباشرة"؟

بعد صدور بيان يشير إلى احتجاز سفينة في المياه بين الإمارات وإيران، قال متحدث عسكري إسرائيلي، السبت، إن إيران ستتحمل العواقب في حالة تصعيدها للعنف في المنطقة.

وقال دانيال هاجاري في بيان "إيران ستتحمل العواقب في حالة اختيارها المزيد من التصعيد... إسرائيل في حالة تأهب قصوى.. رفعنا استعدادنا لحماية إسرائيل من أي عدوان إيراني آخر.. مستعدون أيضا للرد"، فهل يحدث تصعيد؟

يرى عيد أن "اختطاف السفينة وإطلاق حزب الله صواريخه تجاه إسرائيل" هو "رد للاستهلاك المحلي ومخاطبة الداخل الإيراني"، للتأكيد على أن "إيران ردت على استهدف قنصليتها".

ويستعبد الباحث في شؤون الشرق الأوسط "وقوع المزيد من التصعيد"، ويقول:" إيران لن تفعل أكثر من ذلك، ولكنها سوف تستخدم أذرعها مثل جماعة الحوثي وحزب الله، دون (رد قاسي).

الحره الامريكيه