شريط الأخبار
المدارس الخاصة: إقبال ضعيف على حجز المقاعد للعام الدراسي القادم بني مصطفى: الوزارة تسعى للتركيز على تنمية قطاع الطفولة المبكرة وتأمين بيئة آمنة للطفل الكويت والأردن الأكثر تضررا.. أستراليا تحظر تصدير الأغنام الحية بحراً​​​​​​​ أورنج الأردن ومديرية الأمن العام تستكشفان اَفاق التطور المرتبطة بالذكاء الاصطناعي في عمليات الأمن العام "زين" أفضل مؤسسة في "ريادة الاستدامة" و"تمكين المرأة" في الشرق الأوسط عاجل- إرادة ملكية بتعيين رئيس وأعضاء مجلس إدارة محطة الإعلام العام المستقلة "الطاقة والمعادن" ترجح استبدال جميع العدادات الكهربائية بعدادات ذكية العام المقبل ارتفاع حصيلة العدوان على غزة إلى 36096 شهيدا و81136 مصابا شخصية ولي العهد:رحلة عبر العقل والقلب والتربية انتخابات "تنفيذية"اتحاد طلبة الجامعة الاردنية: هزيمة " التيار الاسلامي " المدعوم من جماعة الاخوان المسلمين ، وفوز ساحق ل"تيارالنشامى والوطنيين والمستقلين ".. وانتخاب اللجان (اسماء وصور وارقام ) في سياق حديث ولي العهد السربل يشارك في أمسية للإعلام السياحي بالرياض الفنان احمد الشبح موهبة فنية صاعدة في عالم الغناء الأميرة آية تُتوج سيدات لبنان ورجال عُمان ابطالاُ لـ "الطائرة" الشاطئية العربية مذكرة تفاهم بين المجلس الأعلى للعلوم والتكنولوجيا وجامعة الحسين بن طلال ديما القيسي تكتب: متطلبات المرحلة القادمة: الواقعية والمرونة من أجل أردن أفضل عمان الأهلية تختتم مشاركتها ببرنامج إعداد قادة التنمية المستدامة عمان الأهلية تستقبل خرّيجها محمد زعترة الحاصل على وسام جلالة الملك للتميز صفوة الإسلامي و"نتورك إنترناشيونال" يوقعان اتفاقية تعاون مشترك لتوفير حلول دفع إلكتروني مبتكرة إطلاق أطول رساله في التاريخ من مادبا

زيارة نتنياهو المفاجئة لعمّان .. رضوخ لضغط أردني وتراجع عن مواقف مستفّزة

زيارة نتنياهو المفاجئة لعمّان .. رضوخ لضغط أردني وتراجع عن مواقف مستفّزة
زيارة نتنياهو المفاجئة لعمّان .. رضوخ لضغط أردني وتراجع عن مواقف مستفّزة القلعة نيوز: كتب / المحرر السياسي لا أحد كان يتوقع قيام بنيامين نتنياهو بزيارة إلى عمان وبصورة مفاجئة أثارت الكثير من التساؤلات ، خاصة في ضوء المواقف الاردنية المتشددة مما يجري في الأراضي المحتلة ومدينة القدس على وجه الخصوص . ومنذ سنوات تشهد العلاقة الأردنية مع نتنياهو تحديدا الكثير من التوتر ، ويمكن القول أنها أقرب الى القطيعة ، ومنذ تشكيل الحكومة اليمينية المتطرفة في دولة الإحتلال إزدادت هذه القطيعة وتعمقت من خلال تلك الممارسات التي قام ويقوم بها أعضاء في الحكومة وعلى رأس هؤلاء وزير الأمن الداخلي المتطرف إيتمار بن غفير . ومن الواضح أن الرسائل الاردنية وخاصة من قبل جلالة الملك قد وصلت للحكومة الإسرائيلية ، إضافة الى الزيارة السريعة لمستشار الأمن القومي الأمريكي الذي يبدو أنه نقل تحذيرات واضحة لنتنياهو للعمل على كبح جماح بعض وزرائه والتهدئة في القدس تحديدا . الزيارة المذكورة قد تكون جاءت بطلب أمريكي في الدرجة الأولى ، لأن ليس من مصلحة أي طرف إشعال الأوضاع في الضفة أو القيام باستفزازات غير مسؤولة في القدس ، مع التأكيد على مبدأ الوصاية الهاشمية على المقدسات ، وذلك خط أحمر من وجهة النظر الاردنية وباعتراف كل دول العالم بذلك كما تعلم حكومة اليمين . ولا يخفى على أحد بأنّ الأردن لا يمكن له التراجع عن مواقفه تجاه القدس والوصاية ، ونتنياهو يدرك ذلك فعلا ، ويمكن القول بأن الزيارة المفاجئة كان يجب أن تتم لوضع النقاط على الحروف والإلتزام بكل أشكال التهدئة ومنع المتطرفين من اقتحام الأقصى والذي هو المكان الأقدس للمسلمين إلى جانب الأماكن المسيحية في المدينة المقدسة . الأردن حقق مبتغاه ، ونجح في رفع الصوت عاليا حتى وصل مختلف الدول الفاعلة والتي هي بدورها مارست ضغوطا على نتنياهو وحكومته بعدم التصعيد مع الأردن ، وهذا يعني بأن الأيام المقبلة ستثبت مدى تأثير الموقف السياسي الأردني في كل ما يتعلق بالأوضاع في الضفة الغربية ومدينة القدس التي ينظر إليها الاردن بأنها عاصمة الدولة الفلسطينية