شريط الأخبار
" الحره الامريكيه" : الرد الايراني على اسرائيل.. هل انتهى باختطاف سفينه واطلاق صواريخ عشوائية كالعادة .. ولماذا ؟ 80 الف زائر امضو ا ايام العيد في العقبه بينهم 11 الف من السعوديه الاردن يدعو دولتين مجاورتين لايقاف التشويش على نظام التموضع العالمي-جي بي اس- العطل الرسمية المقبلة في الأردن القضاء الفرنسي يرد طلب "العفو الدولية" بعليق بيع الأسلحة لإسرائيل دراسة: عملية رمش العيون تعزز الرؤية غارات وقصف إسرائيلي على بلدات لبنانية شولتس وزيلينسكي يبحثان خيارات تعزيز الدفاع الجوي في أوكرانيا كندا تحذر مواطنيها من السفر إلى إسرائيل والضفة الغربية وغزة الصين وفيتنام وإيطاليا تشغل المراكز الأولى عالميا بين مصدري الأحذية 6 قتلى في هجوم بسكين في سيدني معهد الشرق الاوسط في واشنطن : تنظيم داعش الارهابي يتعافي في سوريا والعراق وافريقيا عمان: حريق يلتهم مركزا لصيانة مركبات الهايبرد بمنطقة المقابلين المحكمة الدستورية ترد شكلا الطعن بدستورية فقرة في قانون الجمارك استراتيجية وطنية لتحويل الأردن لدولة تعدين عام 2033 وفيات السبت 13/4/2024 أجواء لطيفة الحرارة اليوم وعدم استقرار جوي الاثنين ميزات جديدة لنظام ويندوز تستخدم الذكاء الاصطناعي 47.2 دينارا سعر الذهب عيار 21 في السوق المحلية تعيين الأردني مهند هادي نائبا للمنسق الأممي لعملية السلام بالشرق الأوسط

أوقاف اربد الثانية تطلق مبادرة اقترب حديث الغروب

أوقاف اربد الثانية تطلق مبادرة اقترب حديث الغروب

القلعة نيوز- أطلقت مديرية أوقاف اربد الثانية بمنطقة المغير، مبادرة "اقترب حديث الغروب" لتعزيز الفهم والدعم للمراهقين في المجتمع(من الصف الثامن إلى التوجيهي)، وتوفير منصة شاملة لفهم تحديات المراهقة وتلبية احتياجاتهم النفسية والاجتماعية والعقلية.

وقال مدير أوقاف اربد الثانية عبد السلام نصير لوكالة الأنباء الأردنية (بترا) اليوم الثلاثاء، إن المبادرة والتي ستنتهي بعد شهر رمضان ستوفر مجموعة واسعة من الأنشطة والبرامج الموجهة للمراهقين، بما في ذلك ورشات عمل تثقيفية وجلسات تفاعلية ومنتديات للنقاش، وكذلك دعما نفسيا للمراهقين الذين يواجهون تحديات خاصة مثل القلق والاكتئاب وضغوط النظام التعليمي.
وأضاف، أن هذه المبادرة والتي سيقدمها عدد من الأئمة والخطباء في عدد من المساجد في المنطقة، تعد فرصة للمراهقين للتعبير عن آرائهم والتحدث عن القضايا التي تهمهم، وتحقيق التوازن بين حقوقهم وواجباتهم ومساعدتهم في تطوير مهاراتهم الحياتية والاجتماعية، إضافة إلى توعية الأهل والمعلمين والمجتمع بشأن التحديات التي يواجهها المراهقون وكيفية دعمهم بشكل أفضل.
وزاد، أن هذه المبادرة تعد خطوة مهمة لتكوين مجتمع يفهم المراهقين ويدعمهم، ويعزز من وعي المجتمع بأهمية هذه المرحلة الحيوية في حياة الشباب، حيث من المأمول أن تسهم هذه المبادرة في تحسين صحة المراهقين وسعادتهم وتعزيز قدراتهم وثقتهم في أنفسهم، مما يؤدي في النهاية إلى تطوير جيل مستقبلي أكثر استقرارًا وإيجابية من الناحية العقلية والنفسية والاجتماعية.
--(بترا)