شريط الأخبار
الاحتلال يسلم جثمان الشهيد الفتى محمد حريز خالد سمارة رئيساً لنادي الرمثا بالتزكية عاجل: ميقاتي: استقالة قرداحي من شأنها أن تفتح بابا لمعالجة إشكالية العلاقة مع السعودية ودول الخليج عاجل: رئيس الحكومة اللبنانية: استقالة قرداحي كانت ضرورية بعد الأزمة التي نشأت مع السعودية عاجل: إعفاء المتحدث باسم وزارة الداخلية التونسية من منصبه عاجل : الاردن: 26 وفاة و4770 إصابة جديدة بكورونا الضمان تحذّر جمهورها من جهات خارجية تنتحل صفة موظفيها لتقديم مستحقات أو رديات مقابل مبالغ مالية صفاء سلطان: تجاوزت مرحلة الخطر ولم أكن أملك ثمن الخبز مسيرة حاشدة في وسط البلد لإسقاط اتفاقية الغاز مع كيان الاحتلال - صور وزير الإعلام اللبناني يعلن استقالته النهضة الشامله مابين الواقع والطموحات وآليات التنفيذ اختتام دورة " فن الريزن "في مركز شابات الطفيلة النموذجي لاثراء توصيات اللجنة الملكية .. حلقة نقاشيه مع امناء احزاب ومفكرين سياسين العراق.. انتهاء اجتماع "الصدر" ورافضي نتائج الانتخابات دون بيان ختامي مصرية تقتل جارتها وتعطي مبررا غريبا إيران تعلن تقديم مقترح لأطراف المفاوضات النووية في فيينا منتخبا السلة وكرة الهدف يستهلان المشاركة الأردنية في "البارآسيوية" النمسا.. تغريم طبيية بترت الساق الخطأ لمريض مسن ارتفاع طلبات إعانة البطالة الأمريكية إلى 222 ألفا في أسبوع أسماء عيسى تكتفي بالمركز السادس ببطولة العالم لرفع الأثقال

"القلعه نيوز" تلتقي الكاتبة وئام فتحي دملخي... فماذا قالت ؟

القلعه نيوز  تلتقي الكاتبة  وئام فتحي دملخي فماذا قالت
القلعة نيوز..- التحقيقات الصحافية - من : نيرسيان أبوناب

اجرت " القلعه نيوز " مقابلة سريعة مع الكاتبة وئام فتحي دملخي ، وفيما يلي نصها:

س. من هي / هو _______؟

الرسامة والكاتبة-المتفائلة :وئام فتحي دملخي

س. عمرك، وموهبتك؟

ابلغُ سبعة عشر وردةً

منذ عامين بدأت موهبتي بالرسم لم افكر يومًا أن اكون رسامة ولكن في لحظة ما وأثناء تصفحي موقع اليوتيوب وكنت في قمه الحزن.. لفت قلبي شخصٌ يرسم فأسرعت لجلب قلمي المتواضع ودفتري المدرسيّ وبدأت بالرسم معه وعند الإنتهاء اكتشفت ان الرسمة تطابقت مع الرسام وان شعوري بالحزن العميق تلاشى فشعرتُ بسعادة غامرة وأكملت المسير حتى وإنني اهملت فروضي المدرسية ودراستي كاملة لم أكن اهبأ لذلك فقط شعرت ان الرسم هوه ملجأي من الحياة المتعبة والخيبات وصديقي الذي يسلب مني احزاني.... ورغم النّقد من حولي واقربهم إليَّ إلا وإنني اكملت مسيرتي الفنية حتى بعد فترة نشرت رسمي على صفحتي الشخصية في الفيس بوك وصُدمَ الجميع بكمية الإبداع حيث أن الذين استهزؤ بي صفقوا لي.. 

س. هل الكتابة موهبة أم شيء مكتسب بالنسبة لكِ؟

قد تكون الكتابة مكتسبة وقد تكون موهبة فمنه من يقرأ ويتكاتب حتى يصيح كاتباً ومنه خُلقَ ليكون كاتباً وكلاهما سيبدعان طالما انهما سيحبان ما يفعلان.

س. أهم أعمالك الأدبية.

*ليس لدي حالياً أي عمل أدبي خاص بي ولكن سيكون في القريب العاجل بعون الله

*وايضا لقد شاركت في كتاب { فِي قَلْب الْمَخَاض يَنْبَلِج الْمُرَاد} إشراف :نيرسيان ابو ناب

*وشاركت في مسابقة الزرقاء الثقافية الثالثة وفزت في المركز الثاني (في الرسم)

س.هل كان لعائلتك وأصدقائك دور في نجاحك؟

في بداية المسير لم يكن لإي شخص دور بنجاحي وطبيعة أي شخص مبتدئ سيتم الاستهزاء به وبما يطمح ومن أقربهم لقلبك وحدث معي لكنني لم أبالي وسلّطتُ انظاري ومَسمعي نحو هدفي وبسبب اصراري القوي وعزيمتي والأهم ثقتي بنفسي اكبر سبب لنجاحي....

ولكن بعد مرور فترة وعندما أظهرت أبداعي فجأةً ونشرته على صفحتي على الفيس بوك صَدّمتُ الجميع بتلك الموهبة حتى أن الشخص الذي بات يستهزئ أصبح يصفق .

س. أخبرينا قليلًا عن مسيرتك الأدبية.

في البداية... كنت جالسة بمفردي وبدأت التفكير بحياتي واخطط لمستقبلي ... قلت في نفسي لما لا أكتب شيء ينبلج منه التفاؤل والأمل وعندما أحزن ارجع واقرأه ليحسن من نفسيتي وفعلاً أمسكت قلمي المتواضع وبدأت بالكتابة بشكلٍ شرس وكأنني اتطور جوعاً وعند انتهائي عرضتها ع صديقة لي وكان الحزن يرتديها... فقرأَتها وما أن انهت قراءتها إلا وأصبح لديها عزيمة وامتلئت بالقوة والنشاط فشكرتني على ذلك ومن ثم قررتُ أن اكتب المزيد والمزيد لكي أُساعد من هم في وضعٍ حرج ويملئهم الحزن. 

س. من هو الكاتب برأيك؟

الكاتب هوه من يستطيع أن ينقلك من عالمك إلى عالمه وان يُغير في شخصيتك ويدفعك نحو هدفك وان يبث فيك الثقة بذات وقدراتك ويمنحك الشجاعة لمواصلة طريقك من خلال نقل ما يشعر به ونقل تجاربة وطرق التخلص من مشكلة ما وقد يبثُ فيكَ العديد من النصائح التي تساعدك في حياتك.

س.نصيحة منك لكل كاتب صاعد.

استمر في تحقيق ما طَمحت وحلمت به وكن فخورا بنفسك رغم فشلك في العديد من المواقف كم منا فشل ثم نهض واستمر ليحقق نجاحه!!؟ حافظ على أفكارك فالنجاح يا أيها الكاتب ينبع من فكرة قد تضُنها سخيفة ولكن مع المداومة عليها تصبح فكرة ذهبية قد تغير من شخص يحاول الانتحار الي شخص يحب الحياة وقد تغير من نفسك أيضا وتؤر على من حولك .. فحافظ على أفكارك وتمسك بها واصنع من الكلمات والمواقف السلبية سبيل نحو النجاح والتفوق.

س.أخبرينا قليلًا عن طموحاتك المستقبلية؟

اطمح لأكون رسامة عالمية وان اكون كاتبة وروائية عظيمة وان اقدم ما هوه مفيد للكثير من الناس من خلال كتاباتي أغير تفكيرهم وأُأثر على شخصيتهم نحو الايجابية واجعلهم قادرين على خلق السعادة من أعمق احزانهم وايضا اطمح في ان أتقدم بحياتي العلمية وان اطور من نفسي وثقافتي ووعيي. 

.كلمة أخيرة منك لموقع قلعة نيوز الإخباري.

اقدم لموقع قعلة نيوز أسمى عبارات الشكر والتقدير لما يبذلوه في مساعده المبدعين وزيادة من ابداعهم عن طريق بث فيهم الأمل والشجاعة والثقة وشكرا لكم على استضافتي ... كل الحب والتوفيق ومن نجاح ل نجاح باهر آخر.