شريط الأخبار
البطاينة يوجه رساله للهيئة العامة حول الإشاعات التي طالت الحزب 11 شهيدا جراء قصف الاحتلال في النصيرات ورفح الكيان الصهيوني يتعرض لهجوم سايبر ضخم إذاعة جيش الإحتلال: 20 صاروخا على إسرائيل من لبنان استشهاد 10 فلسطينيين جراء قصف الاحتلال منزلين وسط قطاع غزة مقتل إسرائيلي وإصابة 8 آخرين جراء انفجار مسيرة وسط تل أبيب التحذير من التداعيات الخطيرة لمنع الاحتلال إدخال المساعدات الغذائية إلى غزة وشمال القطاع توقع تأخير رحلات جوية قادمة ومغادرة للأردن على خلفية خلل تقني عالمي الهناندة : لا معلومات حتى الآن عن عدد المؤسسات في الأردن المتأثرة بالخلل التقني توقف رحلات طيران عالمية وطائرات تهبط اضطراريا مطلق النار على ترامب يكتب قبيل مصرعه : يوم الست سيكون مليئا بالاحداث بريطانيا إسرائيل تفرض قيودا مستحيلة لدخول المساعدات إلى غزة أولى إرتدادات الأزمة التقنية العالمية .. الأسهم الأوروبية تتراجع قائمة بالمرافق العالمية التي تأثرت بتعطل نظام الحوسبة كشف سبب الخلل التقني الذي ضرب العالم عاجل توضيح من المركز الوطني للأمن السيبراني حول العطل العالمي المركزي الأردني: البنوك والخدمات المالية في المملكة تعمل بالشكل الطبيعي وبكفاءة عالية أجواء صيفية عادية في أغلب المناطق الجمعة والسبت وفاة حارس برشلونة بحادث اعتداء مروع عطل تقني عالمي .. شلل يصيب مطارات ومستشفيات وبنوك وهيئات حيوية

إعلام إسرائيلي: سكان "كريات شمونة" لا يريدون العودة طالما أنّ "قوة الرضوان" عند السياج

إعلام إسرائيلي: سكان كريات شمونة لا يريدون العودة طالما أنّ قوة الرضوان عند السياج
- وسائل إعلام إسرائيلية تنقل عن رئيس السلطة المحلية في مستوطنة "كريات شمونة"، أفيحاي شتيرن، قوله إنّ رئيس حكومة الاحتلال، بنيامين نتنياهو، ووزير أمن الاحتلال، يوآف غالانت، "منفصلان عن الواقع".

القلعة نيوز- نقلت وسائل إعلام إسرائيلية، اليوم الإثنين، عن رئيس السلطة المحلية في مستوطنة "كريات شمونة"، أفيحاي شتيرن، قوله إنّ "قوة الرضوان ما تزال موجودة على السياج"، مؤكّداً أنّ المستوطنين "لا يريدون العودة".

وفي حديثه إلى "القناة الـ14" الإسرائيلية، أشار شتيرن إلى "استجابة السكان الكبيرة للإخلاء"، مؤكّداً أنّ خشية المستوطنون تعود إلى الصور التي رأوها في 7 تشرين الأوّل/أكتوبر الماضي.

ولفت إلى أنّ "قوة الرضوان أطلقت أمس صاروخاً مضاداً للدروع مداه من 5 إلى 6 كلم أصاب مستوطنات الجليل"، ما يعني أنّها "موجودة على السياج".

كذلك، توجّه شتيرن إلى رئيس حكومة الاحتلال، بنيامين نتنياهو، ووزير أمن الاحتلال، يوآف غالانت، قائلاً: "ليقولوا ما يقولوه"، وأضاف: "أنا أطلب من رئيس الحكومة ووزير الأمن أن يأتوا ويكونوا معنا هنا في الحدود الشمالية، لأنّه يبدو أنّهما منفصلان عن الواقع".

وتابع شتيرن: "يقولون لنا إنّ قوة الرضوان تبتعد، ونحن نراهم يومياً"، وأضاف: "يبدو أنّنا نعرف أكثر منهم بما يحدث على الحدود".

وبشأن مفاوضات العودة إلى المستوطنات الشمالية، اعتبر شتيرن أنّ حديث نتنياهو وغالانت عنها من دون إشراكهم وحتى من دون أن يعرفوا ما هي شروطهم للعودة يعدّ "أمراً سخيفاً".

وأضاف: "أنظروا إلى بياض عيوننا وتعهّدوا لنا بأن لا تكون قوة الرضوان على السياج حتى لا نستيقظ يوماً ما على أحداث مشابهة لـ 7 أكتوبر".

ويشار إلى أنّ شتيرن طلب، في وقت سابق، من المستوطنين في مستوطنة "كريات شمونة"، "ألاّ يعودوا إلى المدينة"، لأنّ الوضع على "الحدود الشمالية لم يتغيّر".

وفي السياق، تناولت وكالة "بلومبرغ" الأميركية، عودة التصعيد الأمني إلى شمالي فلسطين المحتلة على الحدود مع لبنان، في تقرير نشرته أمس الأحد، معتبرةً أنّ "إسرائيل" مهدّدة من جانب حزب الله، وتبحث عن "حلٍ للشمال الفارغ".

وقدّمت الوكالة مثالاً على مستوطنة "المنارة" الإسرائيلية، واصفةً إياها بـ"المهجورة" إلى حدٍّ كبير.

كذلك، تحدثت "القناة الـ13" الإسرائيلية، أمس الأحد، عن "إحباط مدني" في المستوطنات الشمالية على الحدود مع لبنان، بسبب استمرار عمليات المقاومة الإسلامية في لبنان.

وخشيةً من صواريخ حزب الله، أفادت وسائل إعلام إسرائيلية، منذ يومين، بأنّ هناك تعليمات لمستوطني الشمال بعدم التحرك من المستوطنات وإليها، وذلك في أعقاب تقدير "الجيش" الإسرائيلي للوضع.

وكانت صحيفة "معاريف" الإسرائيلية، ذكرت، أنّ سكان الشمال غاضبون من تصريحات غالانت، التي قال فيها إنّه سيترجم ما أسماه "الإنجازات العسكرية" في الشمال، إلى وضع يسمح بعودة السكان إلى المستوطنات.

ووفق الصحيفة، فإنّ الكثير من رؤساء المجالس والكثير من السكان في الشمال، غضبوا من تصريحات الوزير، وظلّوا قلقين من أنّ وقف إطلاق النار سيُنهي الحرب في الشمال، لكنّه لن يُحل ما أسموه "تهديد حزب الله بشكل دائم".