شريط الأخبار
الأولمبية الأردنية تحتفي ببقاء 100 يوم على أولمبياد طوكيو ضبط محتال على العمالة الوافدة أدعى اختصاصه بإجراء فحوصات كورونا تـحـذيـر أوروبــي مـن تـصعـيد «أي طـرف» فـي الملـف النـووي الإيــراني الجغبير والسفير العراقي يبحثان التعاون الـتـجـــاري وحـــل معيقـــات المستثـمريــن اتحاد اليد يدعو أطراف اللعبة للمشاركة في ندوته المفتوحة «أمـن الـدولـة» تـبـاشـر التحقيق بـ «قضية الفتنة» بريطانيا تعارض تحقيق «المحكمة الجنائية» في جرائم الحرب الاسرائيلية «أورنج» تدعم معرضاً لأعمال الطلبة المكفوفين وذوي الإعاقة البصرية خسارة ملاكمنا فهد جمال ببطولة العالم للشباب والشابات الصحة: لا أحد مستثنى من الإصابة بكورونا مشروع قانون لسحب الجنسية الإسرائيلية من الأسرى «البوتاس العربية» تدشن حفارة الكرامة مانشستر سيتي إلى نصف النهائي على حساب دورتموند ارتفاع درجات الحرارة وأجواء ربيعية دافئة في معظم المناطق الحوثيون يقولون إنهم هاجموا أرامكو وأهدافا حساسة في جازان السعودية «الزراعة»: الحكومة تراقب أسعار الدواجن وفتح بــاب الاستيــراد حـــال استـمــرار ارتـفـــاع أسعارهــا ريال مدريد يقصي ليفربول ويتأهل إلى نصف النهائي عاجل : وزارة الماليّة تنفي ما يتداول حول رفضها منحة يابانيّة بقيمة (47) مليون دينار لتوفير حافلات مجانيّة لخدمة النقل العام مجهول ينشئ حساب عبر "تويتر " باسم مدير الأمن العام السابق ويطلب مبالغ مالية وفيات الاردن اليوم الخميس 15/ 4/ 2021

العرموطي: لا يمكن حصول اصلاح سياسي في الأردن وسط بطون جائعة

العرموطي  لا يمكن حصول اصلاح سياسي في الأردن وسط بطون جائعة

قال النائب صالح العرموطي إن الموازنة العامة للدولة ارهابية ومرعبة للوطن والمواطن ولا تصلح للأردن والأردنيين ولا تصلح للمناقشة، ووضعها أشخاص ببرج عاجي، وأفقرت المواطن الأردني، ومن وضعها ليس له عمق سياسي أو اقتصادي، وزورت الحقائق.

وأضاف خلال مناقشة مجلس النواب للموازنة الاثنين، أن الموازنة تتحدث عن دين 34 مليار دينار، ووزير المالية يتحدث عن 27 مليون دينار وهناك 6.6 مليار دينار أخذت من الضمان الاجتماعي.

وبين أن الدين العام في الأردن يبلغ 105% من الناتج المحلي الاجمالي، والأردن سيعلن افلاسه خلال سنتين في حال استمر الوضع كما هو عليه.

ولفت إلى أن هناك رواتب فلكية فهل تستطيع الحكومة تأميم الشركات والمرافق العامة التي تم خصخصتها، مطالبا بزيادة رواتب المتقاعدين.

وقال العرموطي إن وزير سابق اعلن عن دخله السنوي مليون دينار.

وتساءل العرموطي، "كم حكومة في الأردن؟".

وأشار إلى أنه لا يمكن حصول اصلاح سياسي في الأردن وسط بطون جائعة، والشعب الأردني لا يتسول وهو شعب مقدام كتم غيظه عن ظلم حكومات.

وطالب بتطبيق الاقتصاد الاسلامي في الأردن، واعطاء الحريات، متسائلا أين الاصلاح السياسي.